جامعة الكويت

الشمري شاركت في مؤتمر «اللغة العربية لوارثيها: قضايا ومقاربات» في قطر

 

#أكاديميا | #جامعة_الكويت – متابعة

شاركت الدكتورة إيمان طعمة الشمري، الأستاذة في قسم علوم المعلومات بكلية العلوم الحياتية بجامعة الكويت، في مؤتمر «اللغة العربية لوارثيها: قضايا ومقاربات» الذي عُقد في معهد الدوحة للدراسات العليا بدولة قطر الشقيقة بين 24 و26 فبراير 2024.
قدمت الدكتورة الشمري ورقة بحثية بعنوان تقنيات الذكاء الاصطناعي في تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها؛ حيث ناقشت فيها تحديات مرتبطة بتعليم اللغة العربية، التي تتميز بغناها اللغوي وتنوع تعابيرها ومفرداتها، خاصة لغير الناطقين بها.
وأوضحت الشمري في ورقتها كيف أنّ الثورة في مجال الذكاء الاصطناعي قد ساهمت بشكل كبير في تطوير أساليب تعليم اللغة العربية، رغم التحديات مثل قضايا الخصوصية والأمان، كما قدمت نظرة منهجية لتقنيات الذكاء الاصطناعي التي تعزز من فعالية وسلاسة تعلم اللغة العربية، مثل التعلم الآلي، والترجمة الآلية، والتعرف على الصوت وتحليله.

وبيّنت أنّ هذه التقنيات أظهرت قدرتها على توفير تجربة تعليمية مخصصة تلبي احتياجات كل متعلم بناءً على مستواه وقدراته اللغوية.
وتطرقت أيضًا إلى الفوائد الملموسة لاستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي في تعليم اللغة العربية، مثل تحسين النطق، وتسهيل فهم وتحليل النصوص العربية، إضافة إلى إمكانية تدريب المتعلمين على التعرف على اللهجات العربية المختلفة.
وأشارت الدكتورة الشمري إلى أهمية تجاوز التحديات التي تواجه تطبيق هذه التقنيات، خاصة فيما يتعلق بالموارد المادية والبشرية والتقنية.
واختتمت الورقة بالتأكيد على أهمية تشجيع استخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي في تعليم اللغة العربية لتعزيز جودة التعليم وزيادة الفعالية في عملية التعلم اللغوي، مشددة على أهمية انخراط المعلمين في دورات متخصصة لتحقيق الاستفادة القصوى من هذه التقنيات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »

Thumbnails managed by ThumbPress

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock