وزارة التربية

الأستاذ : 85 باحثاً اجتازوا المقابلات بـ “التربية”

أكد مطالبة الديوان بـ 300 درجة للوافدين لسد العجز في المدارس

 

إقرار بدل السكن للباحثين انتزع منذ 10 سنوات وإعادته ليست سهلة اعتماد برامج متنوعة للعام الدراسي المقبل وخطة طموحة لتشكيل المجلس الأعلى لطلاب المرحلة الثانوية

المصدر: السياسة

اعلن مدير ادارة الخدمات الاجتماعية والنفسية في وزارة التربية فيصل الاستاذ عن اجتياز 85 باحثا اجتماعيا ونفسيا منهم 35 باحثا كويتيا و 50 وافدا للمقابلات الشخصية التي اجرتها الوزارة خلال شهر يوليو الماضي اضافة الى 26 موجها فنيا, وسيتم توزيع الموجهين والباحثين الجدد على المناطق التعليمية على ان يبدا دوامهم الرسمي بداية العام الدراسي المقبل. وقال الاستاذ في تصريح الى “السياسة” ان المدارس بحاجة الى نحو 300 باحث اجتماعي ونفسي من الوافدين خاصة مع اقتراب حلول العام الدراسي الجديد لاسيما وان هناك 18 مدرسة جديدة سيتم افتتاحها مطلع سبتمبر المقبل في كل من منطقتي الاحمدي والعاصمة التعليمية وتحتاج كل مدرسة منها الى باحثين اجتماعي ونفسي باجمالي 39 باحثا لتغطية جميع المدارس الجديدة. واشار الاستاذ الى ان هناك عجزا فعليا في عدد الباحثين الاجتماعيين والنفسيين في ظل عزوف الكويتيين عن العمل في هذا المجال وصعوبة منح ديوان الخدمة المدنية 300 درجة للوافدين فالاولوية لاعطاء الدرجات الجديدة للوافدين في الوزارة تمنح للمعلم من الدرجة الاولى. ولفت الاستاذ الى وجود محاولات بين الشؤون الادارية في وزارة التربية وديوان الخدمة المدنية للحصول على الدرجات المطلوبة خاصة مع تزايد اعداد المنتهية خدماتهم والظروف الطارئة التي تستوجب توفير باحثين لتغطية كافة المدارس بجميع المناطق التعليمية. وحول اقرار بدل السكن للباحثين الاجتماعيين والنفسيين قال الاستاذ ان اقرار بدل السكن من جديد يحتاج الى مزيد من الوقت خصوصا ان ادارة الخدمات الاجتماعية والنفسية لم تطالب باعادة اقراره منذ 10 سنوات مما يشير الى وجود شيء من الصعوبة في هذا الملف مؤكدا انه طالب باقرار بدل السكن وانه سيقوم بجميع المحاولات لاعادة اقراره خاصة وانه حق منتزع كان يصرف للباحث الاجتماعي والنفسي منذ سنوات عدة. مشاريع متنوعة من جانب اخر اكد فيصل الاستاذ في تصريح صحافي امس ان الادارة اعدت خطة تم اعتمادها من قبل الوكيل المساعد للتنمية التربوية والانشطة فيصل المقصيد، وتتضمن مشاريع متميزة ومتنوعة ستنفذ خلال العام الدراسي المقبل مثل اقامة معسكر طلابي للمجالس الطلابية تحت شعار “وطن التفاؤل” للمرحلة الثانوية, واعداد دراسة علمية ميدانية تتناول الحد من العنف في المدارس وتهدف الى رصد السلوكيات السلبية داخل المجتمع المدرسي. واشار الى خطة طموحة لتشكيل المجلس الاعلى لطلاب المرحلة الثانوية بنين وبنات, حيث سيكون المجلس الصوت الرسمي لطلاب الكويت, لافتا الى ان ذلك سيتحقق من خلال المجالس الطلابية للمرحلة الثانوية وذلك تمهيداً لمشاركتهم في البرلمان الطلابي, الى جانب تنظيم مسابقة علمية للباحث المتميز . واضاف ان من ضمن البرامج والمشاريع التي سيتم تنفيذها صدور العدد الاول من مجلة ادارة الخدمات الاجتماعية والنفسية في منتصف شهر سبتمبر المقبل, معربا عن فخره بصدورها في بداية العام الدراسي المقبل, وستتناول المشكلات الطلابية الى جانب عدد من الموضوعات التي تهم اولياء الامور والادارات المدرسية. وذكر ان هناك بعض الفرق التابعة للادارة واعضائها من الشباب المتميزين العاملين لدى ادارة الخدمات الاجتماعية والنفسية ومنها فريق زائر الذي يهتم بابراز الجانب الانساني ويعمل على مشاركة المجتمع في قضاياهم ومناسباتهم. ولفت الى ان المؤتمر الطلابي الوطني الذي ياتي تنفيذاً واستجابةً لدعوة سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد في خطابه السامي سيعقد خلال العشر الاواخر من شهر رمضان المبارك للاهتمام بالشباب, وبناء على توجيهات وزير التربية وزير التعليم العالي د.بدر العيسى, وسيشارك الطلاب من المرحلة الثانوية بشكل رئيسي في هذا المؤتمر. وحول تعاون الادارة مع اولياء الامور قال الاستاذ :اننا نسعى الى ان يكون ولي الامر شريكا اساسيا في العملية التعليمية وكذلك في خلق مواطن صالح لوطننا, معربا عن امله في تشكيل مجلس آباء الحي السكني بناء على توجيهات وزير التربية وزير التعليم العالي د.بدر العيسى الذي اثنى على هذه الخطوة, كما سنسعى الى ان يكون لكل منطقة تعليمية مجلس آباء ومعلمين ويشمل المدارس الموجودة في المنطقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock