التطبيقي

«تدريس التطبيقي»: ضبابية لجنة فحص الترقيات تزيد من تعطيل ترقيات الأساتذة

️في سياق تعطيلها المستمر للترقيات وبخسها لحقوق أعضاء هيئة التدريس.

جددت مناشدتها للوزير العدواني إلغاء اللجنة

#أكاديميا | – #التطبيقي – متابعة

أصدرت رابطة أعضاء هيئة التدريس لكليات التعليم التطبيقي بياناً صحافياً قالت فيه: انه وفي سياق تعطيلها المستمر لترقيات أعضاء هيئة التدريس، وعلى السوابق المشهودة في بخسها لحقوق عدد من الأساتذة في اقرار ترقياتهم وما يترتب عليها من حقوق قانونية ومادية، تحيط الضبابية بأعمال اللجنة المستحدثة لفحص ترقيات الهيئة التدريسية، بحيث لا يمكن للمتقدمين على الترقية معرفة حالة ترقياتهم والجدول الزمني للبت فيها ، في ظل غياب جهة رقابية ومرجعية تتابع أعمال اللجنة وتضبط جودتها وتحوكم أعمالها وتمنع شبهة تضارب المصالح، فضلاً عن الطعن الشكلي والموضوعي في قانونية هذه اللجنة على عكس لجان الترقيات اللائحية المقننة أعمالها وفق جدول زمني، والمنصوص على صلاحياتها بشكل يضمن حق الاطلاع والمتابعة والرقابة السابقة واللاحقة.
وأفاد البيان: أن الرابطة تقدمت وزير التربية والتعليم العالي والبحث العلمي بطلب رسمي بإصدار قرار وزاري ينهي أعمال هذه اللجنة الغير منصوص عليها بلوائح الترقيات، كما ترافعت الرابطة أمام إدارة الفتوى والتشريع لدحض مشروعية هذه اللجنة تمهيدا لإلغائها.
واختتمت الرابطة تصريحها بتجديد مناشدتها للوزير بإلغاء هذه اللجنة، في الوقت الذي تؤكد حرصها على أن يتم البت بترقيات منتسبيها بما يعزز الأمانة العلمية والسمعة الأكاديمية، ولا يبخس الحقوق المعنوية والمالية لزملائنا المترقين وما يترتب على ذلك من اعتبارات وظيفية وأدبية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »

Thumbnails managed by ThumbPress

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock