جامعة الكويت

الحمود والهاجري :”في الشدادية أبناؤنا في خطر”

صرَّح كل من د. إبراهيم الحمود ود. فلاح محمد الهاجري أعضاء الهيئة الإدارية بجمعية أعضاء هيئة التدريس وممثلي القائمة الأكاديمية المستقلة بأنه لا مفر أمام الإدارة الجامعية

” من التدخل الإيجابي لكبح جماح الحوادث المرورية الخطيرة والجسيمة التي تقع كل يوم في الحرم الجامعي بالشدادية فإشارات المرور لم تعد مجدية والسرعة جنونية والازدحام خانق والمخالفون كثر لا يمكن تمييزهم وإقامة الأدلة عليهم”.

إن قانون الجامعات الحكومية رقم 76 لسنة 2019م أعطى لمجلس الجامعة الترخيص:

“بحفظ النظام العام في الجامعة والجامعة تتمتع بشخصية مستقلة في القانون؛ فتستطيع وضع لائحة لتنظيم المرور وفرض المخالفات لمن ينتهك أحكام القواعد المرورية داخل الحرم الجامعي، وتؤول إيرادات المخالفات لميزانية الجامعة بحسبان تمكين القانون من ذلك”.

إن وضع كاميرات في الطرق والشوارع في مبنى الشدادية

” أصبح ضرورة قصوى لضبط السرعة وبيان المخالفات وتحديد المخالفين”.

إن أرواح الطلبة غدت مرهونة ورهينة في شوارع الشدادية فالسيارات بالآلاف تدخل للحرم الجامعي دون وجود سيطرة حقيقية على السرعة وعدم الالتزام بقواعد المرور مع غياب رجال الشرطة بحسبان حرمة الجامعة “لذلك من الواجب الآن وضع الكاميرات لرصد المخالفات والتجاوزات المرورية وإصدار لائحة لتنظيم المرور وفرض غرامات مالية على المخالفين تصل لحد منع العائد من دخول الحرم الجامعي بسيارته لفترات زمنية كعقوبة تتناسب وحجم المخالفات المرورية وجسامتها”.

ونحن على ثقة بأنه متى اشترت الجامعة الكاميرات المرورية فإن “وزارة الداخلية بفنييها ستكون مستعدة لتركيب الكاميرات وصيانتها فهذا هو سلوك وزارة الداخلية ووزيرها فهم حريصون على حياة أبنائنا وبناتنا الطلبة”.

والله ولي التوفيق

د. إبراهيم محمد الحمود د. فلاح محمد فهد الهاجري أعضاء الهيئة الإدارية بجمعية أعضاء هيئة التدريس – جامعة الكويت

صدر يوم الأحد الموافق 10 ديسمبر 2023م.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock