كتاب أكاديميا

رسالة خاصة إلى الإدارات النسائيّة، وأرجو أن تُؤخذ بعين الاعتبار

الإدارات النسائية:

منذُ فترة طويلة تصلني كثير من الشكاوى من أخواتي المعلمات بسبب سوء تعامل الكثير من الإدارات النسائية
و كنتُ أقول لعلها حالات فردية و لكن يوماً بعد يوم أتأكد أن هذا حال أغلب الإدارات النسائيّة للأسف و لا أعرف السبب !!
الإدارات النسائية و لا أقول الجميع و لكن الكثير الغالب يتعاملون مع المعلمة و كأنها أجيرة عندهم فيكلفونها بما ليس مطلوباً منها مثل :
١ – تزيين المدرسة من فصول و غيرها
٢ – تكليفهن بالضيافة إذا كان هناك زيارة أو اجتماع أولياء أمور أو أي فعالية تقوم بها المدرسة
٣ – الاهتمام بالشكليات أكثر من المضمون
٤ – تكليفهن بأمور ليس لها صلة بالعملية التعليمية
وغيرها الكثير ..
هذا غير التعامل السيّئ من ناحية الحضور و الانصراف و الزيارات من قبل الإدارة أو حتى رئيسة القسم، يعاملون الاستئذان و كأنه منّة على المعلمة و يعاملون العرضي و كأنه تفضل منهم عليهن متشددين و متعسفين جداً بتطبيق القانون، لا يُراعون أن هذه امرأة و لديها بيت و زوج و أبناء و مسؤوليات كثيرة خصوصاً في شهر رمضان !!!
الكلام كثير و المشكلات أكثر لكن سأكتفي حالياً بهذا و أتمنى أن يتعاملوا مع أخواتنا المعلمات و الإداريات بالرحمة و بروح القانون.

أعرف أن هناك بعض الإدارات النسائية المتميزة و الرحومة و التي تتسم بالأخلاق العالية و التعامل بالرحمة و لهم منا جزيل الشُكر و لكنني أتكلم عن الإدارات السيّئة لتقويمها ليس من أي باب آخر، و قريباً بإذن الله سألتقي بوكيل وزارة التربية لنقل شكاوى أخواتي المعلمات له 👍

المعلم / عبد الله الشريف

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock