التطبيقي

“العطاء الايجابي و معرض ابداعاتي” بالدراسات التكنولوجية

 الملتقى الثقافي الثاني للجمعية العلمية التكنولوجية
   

برعاية و حضور مدير عام الهيئة العامة للتعليم التطبيقي و التدريب د. أحمد الأثري اقامت الجمعية العلمية التكنولوجية الملتقى الثقافي الثاني بعنوان “العطاء الايجابي و معرض ابداعاتي ” بإشراف رائدة الجمعية العلمية التكنولوجية د. فداء الشهوان ، خلال الفترة من ٢٠-٢٢ مارس بحضور كلا من عميد كلية الدراسات التكنولوجية د. عبدلله المزروعي و العميد المساعد للشؤون الطلابية د. طلال الزنكي و عدد من اعضاء هيئتي التدريس و التدريب و الطلبة و الطالبات و ذلك بكلية الدراسات التكنولوجية (بنات) في مبنى ٥ بالشويخ. 

 

و بهذه المناسبة أكد د. أحمد الأثري بأن هذا الملتقى يقوم بدعم ابداعات الطلبة و الطالبات الذي سيستمر خلال ثلاثة ايام بمشاركة من جهات عديدة من الكويت خاصة الشركات و المؤسسات التي تعني في ابداعات الشباب و تطوريها على رأسهم مركز صباح الأحمد للابداع آملا ان ينتج عن هذا الملتقى تطوير افكار الطلبة المبدعة بشكل فعال لهدف خدمة دولة الكويت ، مقدما الشكر لجميع من شارك و ساهم في هذا الملتقى على رأسهم د . فداء الشهوان على التنظيم المتميز.

 

و بدوره بين عميد كلية الدراسات التكنولوجية د. عبدلله المزروعي أهمية هذا الملتقى في صقل مواهب الطلبة و الطالبات و تنمية قدراتهم بهدف انتاج لبنه ايجابية في بناء و تنمية الوطن لرد الجميل له ، شاكرا المدير العام د. أحمد الأثري على رعايته للملتقى موضحا أن رعايته دليل واضح على اهتمام الادارة العليا للهيئة العامة للتعليم التطبيقي و التدريب بهذه الانشطة التي تحث الطلبة و الطالبات ، آملا من جميع الطلبة و الطالبات الحرص على هذه الأنشطة التي لها الدور الاول في صقل المواهب و انتاج ذراع قوي للوطن مؤكدا على أن الطلبة هم الشريحة الاساسية لبناء المستقبل خصوصا و هم مقبلين على حقبة زمنية جديدة.

 

 

و بهذا السياق عبرت رائدة الجمعية العلمية التكنولوجية د. فداء الشهوان عن سعادتها بهذا الملتقى للموسم الثقافي الثاني بكلية الدراسات التكنولوجية الذي يهدف الى تعزيز الثقافة الانتاجية في نفوس الطلبة و صقل المواهب و الابداعات لديهم و توعيتهم بالمجالات المناسبة لهم للعمل و التطوع ، و ذكرت ثلاث محاور أساسية يرتكز عليها الملتقى و هي التطوع و حب الوطن بحيث يؤمن الطالب بأن التطوع متعة و الوطن يستحق هذا التطوع كما يرتكز على تأثير وسائل التواصل الاجتماعي ايجابيا في سلوكيات و توجهات الطالب بالإضافة الى تنمية ابداعات الطالب و التعرف على الجهات الداعمه لهذه الابداعات و المواهب ، مفيدة أن الملتقى سوف يحوي على معرض يضم عدة مشاركين و محاضرات تثقيفية و استبيان و حلقات نقاشية بالإضافة ثلاث مسابقات على مستوى الكويت و الخليج و هي مسابقة هيدينج جلوبال و مسابقة مؤتمر الخليج السابع و مسابقة الروبوت ، متقدمة بالشكر لمدير عام الهيئة د. أحمد الاثري و و عميد الكلية د. عبدلله المزروعي و مساعد الشؤون الطلابية د. طلال الزنكي على دورهم الكبير في ابراز هذا النشاط كما وجهت الشكر لعمادة شؤون الطلبة و جميع المؤسسات المشاركة في الملتقى. 

 

و بدأت فعاليات الملتقى بمحاضرة لمدير ادارة العمل التطوعي بوزارة الدولة لشؤون الشباب فؤاد بوشهري ناقش فيها مفهوم طريقة سياقتنا للأهداف و طريقة التخطيط السليمة التي تتلخص في خطوات أهمها اكتشاف الشخص لشغفه و الشيء الذي يحبه و يعيش من أجله و ذكر أن هذا الشغف مفقود عند العديد من الأشخاص مما يبعدهم عن اختيار الحياة السليمة و أكد بوشهري بأن اذا استطاع الفرد اكتشاف ذاته و شغفه سوف يتمكن من تفجير طاقاته الايجابية .

 

بالختام أدارت د. مريم عرب من قسم التربية البدنية بكلية التربية الاساسية حلقة نقاشية مع ادارة المشروعات الصغيرة تم خلالها توعية و تعريف الطلبة و الطالبات بهذه الجهة و الخدمات التي تقدمها للطلبة و أهدافها التي تسعى الى تحقيقها بهدف افادة اصحاب المشاريع من الطلبة في مجال إدارة المشروعات الخاصة بهم و طريقة البدء بالمشروع بالإضافة الى طريقة التسويق له. 

 

و على هامش الملتقى أفتتح مدير عام الهيئة د. أحمد الاثري معرضا يحتوي على عدة مشاركات من عدة جهات و مؤسسات و ذلك لعرض الخدمات و المشاريع الخاصة بكل جهة منهم، و قد شارك في المعرض الهيئة العامة للتعليم التطبيقي و التدريب و لوياك و الهيئة العامة لشؤون الشباب و الرياضة و جامعة الكويت و رابطة طلبة الطب الكويتية و مركز العمل التطوعي و المنظمة الالكترونية العالمية و غيرها. 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock