قسم السلايدشووزارة التربية

الحويلة: التعليم الخاص رافد مواز لتحقيق أهداف «التربية»

أكد وكيل التعليم الخاص والنوعي بوزارة التربية د ..عبدالمحسن الحويلة أن الكويت تواصل التطور في مجال التنمية وتمضي قدما نحو إدراك التقدم وبناء اقتصاد قائم على المعرفة، في ظل توجيهات صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد، لافتا الى الحرص والاهتمام بالتعليم بشقيه العام والخاص وتطويره بصورة مستمرة.
جاء ذلك خلال حضوره نيابة عن وزير التربية ووزير التعليم العالي د.علي المضف حفل تكريم اوائل الثانوية العامة في مدارس النجاة للعام الدراسي 2021/ 2022 بحضور وزير التربية الأسبق د.رشيد الحمد والوكيل المساعد للتعليم العام اسامة السلطان والوكيل المساعد للقطاع المالي يوسف النجار وأهالي الطلبة المكرمين ومعلميهم.
ولفت الحويلة إلى الدور الكبير الذي تقوم به الوزارة لدعم مدارس التعليم الخاص باعتبارها الرافد الموازي للتعليم العام في تحقيق أهداف «التربية»، وأهمية رصد الواقع التربوي ومحاولة إزالة العقبات وتذليل الصعوبات والحد من السلبيات، لتمهيد السبيل أمام التطوير والارتقاء بالمستوى التعليمي، متقدما بأرق التهاني والتبريكات للطلبة والطالبات على تفوقهم وتحصيلهم العلمي المميز الذي يضعهم على طريق المعرفة، ويمكنهم من المشاركة الخلاقة في بناء المجتمع، مهنئا أسرهم بهذا التفوق وشاكرهم على ما بذلوه من جهد لتهيئة الأجواء المناسبة لأبنائهم.
وتقدم بوافر الشكر للإدارة العامة لمدارس النجاة المؤسسة التعليمية العريقة التي وفرت مقومات النجاح والتفوق، مثنيا على جهود كل التربويين التي أثمرت تحقيق الأهداف المنشودة، ناصحا الطلبة باختيار التخصصات التي تنسجم مع رغباتهم وتطلعاتهم واحتياجات المجتمع، متمنيا للجميع دوام التوفيق والسداد وان يحفظ الكويت وأهلها من كل مكروه ويديم علينا نعمة الأمن والأمان.
بدوره، هنأ رئيس مجلس ادارة جمعية النجاة الخيرية فيصل الزامل الطلبة المتفوقين متمنيا لهم التوفيق والنجاح في حياتهم المقبلة العلمية والعملية لخدمة بلدهم بمختلف المجالات في ظل قيادة صاحب السمو الأمير وسمو ولي العهد.
من جهته، قال مدير عام مدارس النجاة عبدالعزيز المحمد: أتشرف بالوقوف أمام الخريجين من الدفعة الخامسة والأربعين في حفل ختام حياتهم المدرسية، وبدء انطلاقة حياة جديدة لهم وأزف لكم ما حققته مدارس النجاة في هذا العام من تميز فقد حصل أحد متعلمينا على المركز الأول في القسم العلمي على مستوى الكويت بنسبة 100% وحققت إحدى متعلماتنا المركز الرابع بالقسم الأدبي وحقق أبناؤنا أربعة مراكز من الخمسين الأوائل من الكويتيين وحصل 111 من متعلمينا على 99% فأكثر مشيرا الى دليل آخر تقدمه مدارس النجاة على تميزها بأن حفظ 98 من أبنائها القرآن الكريم كاملا حصل معظمهم على السند المتصل بل حصل بعضهم على السند بعدة قراءات.
وأضاف المحمد انه ما كان لهذه المسيرة من التفوق أن تتحقق إلا برعاية كريمة من صاحب السمو وسمو ولي العهد، ويقول النبي ﷺ «لا يشكر الله من لا يشكر الناس» ولحفلكم آباء كثر يستحقون الشكر والتقدير وأولهم وزارة التربية وعلى رأسها الوزير د.علي المضف ووكيل الوزارة د.علي اليعقوب والوكلاء المساعدون فلهم الشكر على مؤازرتهم ودعمهم المستمر والمتواصل لنا والشكر لأصحاب الفضل المديرين والمديــــرات ومساعديهم والمعلمين والمعلمات الذين جدوا وتعبوا وأخلصوا في عملهم وتفانوا في إيصال المعلومات وشرحها لأبنائهم المتعلمين، وإدارات مدرسية وفرت الدعم وكل الطرق للنجاح، والشكر موصول للآباء والأمهات الذين سهروا وتعبوا لأجل أبنائهم وضحوا بكل ما يملكون من أجل هذه اللحظة.
وخاطب الطلبة الفائقين قائلا: أيها الجيل المتميز لقد تعبتم على مدى أعوام طويلة وضعتم أمام أعينكم فيها هدفا واضحا وهو التفوق فحصلتم عليه، وأمامكم مرحلة جديدة هي مرحلة الجامعة فأحسنوا اختيار المجال الذي ستبدعون فيه واجعلوا ذلك لخدمة دينكم ووطنكم ونريد أن تكون أهدافكم على مستوى تفوقكم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »

Thumbnails managed by ThumbPress

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock