الجامعات الخاصة

المقاطع: «الجامعات الخاصة» وافق على إتاحة الفرصة لطلبة «القانون العالمية» لاستكمال دراستهم في أميركا

  • الكلية كرّمت طلابها المشاركين في المحافل المحلية والعالمية

نظّمت إدارة التطوير الطلابي والمسابقات في كلية القانون الكويتية العالمية حفل تكريم لممثلي الكلية الذين شاركوا في المحافل المحلية والعالمية من خلال المشاركة في المسابقات القانونية خلال العامين الماضيين (2017-2018)، (2018-2019) وذلك ظهر امس بمبنى الكلية بحضور رئيس الكلية د.محمد المقاطع، ونائب الرئيس د.يوسف العلي، وعميد الكلية د.فيصل الكندري، ومديرة ادارة التطوير الطلابي بالكلية هناء الإبراهيم وعدد من أعضاء هيئة التدريس وطلبة الكلية.

في البداية، أكد رئيس كلية القانون الكويتية العالمية د.محمد المقاطع ان الكلية حققت نقلة حقيقية خلال التسع سنوات الماضية وهي اتاحة الفرصة الحقيقية لطلاب الكلية للتدريب العملي في كل المناحي والفنون القانونية المختلفة ليس فقط على المستوى المحلي وانما على مستوى المنافسة العالمية.

وذكر المقاطع ان فريق الكلية المشارك في مسابقة جيسوب العام الماضي تمكن من تحقيق المركز 19 في ترتيب المرافعات والمذكرات في مسابقة تضمنت مشاركة اكثر من 600 فريق من مختلف دول العالم وعلى عامين متتاليين تأتي الكلية الأولى بين كافة جامعات الدول العربية المشاركة في تلك المسابقة التي تعقد في الولايات المتحدة الأميركية وذلك بفضل جهود الطلبة وبجهود مشكورة للاساتذة القائمين على تدريبهم وتأهيلهم لتلك المستويات.

وذكر ان طلبة الكلية شاركوا في عدة مسابقات قانونية وابلوا فيها بلاء حسنا على مستوى المسابقات التي تعقد باللغة العربية او الانجليزية، وهذا الأمر يعطي الكلية دورا مهما جدا في إتاحة الفرصة لطلابها ان يحظوا بفرص حقيقية للتدريب والنجاح والتأهيل، واليوم نحتفل بتكريم هؤلاء الطلبة على ما قدموه وأساتذتهم على ما قاموا به من جهود لتدريب طلابنا، موجها الشكر لإدارة التطوير الطلابي في الكلية على جهودهم المشكورة وسعيهم بأن يكون هناك تكامل بين الجهازين الإداري والأكاديمي وهو احد السمات الرئيسية لكلية القانون الكويتية العالمية.

وكشف المقاطع أن في الأسبوع الماضي وصلت الموافقة من مجلس الجامعات الخاصة لإتاحة المجال لطلبة الكلية لاستكمال دراستهم في الولايات المتحدة الأميركية بعد إنهاء عامين في كلية القانون الكويتية العالمية (السنة الدراسية الأولى والثانية) واستيفاء الشروط المطلوبة.

ومن جانبها، أشادت مديرة إدارة التطوير الطلابي بكلية القانون الكويتية العالمية هناء الإبراهيم بالدعم المادي والمعنوي المقدم من قبل الإدارة العليا في الكلية والجهود المبذولة من قبل الهيئة التدريسية وعمل واتقان طلبة كلية القانون الكويتية العالمية بجميع المحافل المحلية والعالمية ومن خلالها اصبح فريق كلية القانون الكويتية العالمية منافسا عالمياً لا يستهان به، واصبح من المنافسين الذي تعد له العدة، لافتة الى ان اروقة المحاكم الصورية والعالمية شهدت لمترافعين متمكنين حملوا اسم الكويت وكلية القانون الكويتية العالمية عربيا وعالميا، وحققوا افضل المراكز، كما أصبحت الكلية مركزاً للقاءات التنافسية العلمية وساحة تدريبية يجتمع بها مختلف الدول العربية والعالمية.

وأشارت إلى أن الكلية أصبحت الراعي الرسمي والمنظم للمسابقة التمهيدية لدول مجلس التعاون الخليجي لمسابقة الجيسيب العالمية كما للمناظرات نصيب من رعاية واهتمام الكلية، حيث اصبحت الكلية الداعم للمسابقات المحلية والتصفيات الخليجية وغيرهم من الدعم الاداري لمواكبة التطور وخلق جيل متمكن خاض تجارب عملية واكتسب مهارات وخبرات مختلفة، مشيدة بتميز طلاب وطالبات كلية القانون الكويتية العالمية في مختلف المسابقات التي شاركوا فيها ورفعوا اسم الكلية عاليا.

بدوره، قال علي الصافي من فريق مسابقة المحكمة الصورية العربية الخامسة، إن مسابقة المحكمة الصورية مسابقة مميزة وفريدة من نوعها ولا تخلو من الجوانب الاكاديمية، لافتاً الى ان المسابقة تنقسم الى قسمين اساسيين القسم الاول كتابة المذكرات القانونية، والقسم الثاني في المرافعات الشفهية ويكون التنافس حول قضية افتراضية.

ولفت الصافي الى ان الهدف الرئيسي من المسابقة هو بناء وتعزيز الروح القانونية لطلبة القانون.

وتحدثت من فريق المحكمة الجنائية الدولية والمنعقدة في الهند، الطالبة منال الدويلة، لافتة إلى أن المسابقة أنشئت عام 2016 بهدف فتح المجال لطلبة وطالبات القانون لخوض تجربة المحاكمات من خلال محكمة الجنايات الدولية لاهاي، حيث يخوض الطالب 3 جولات رئيسية.

وأوضحت الدويلة ان المسابقة تفتح المجال لاكتساب خبرات عن الدفاع وتساعد المشارك في التجرد من رأيه الشخصي واستخدام الوقائع والاتفاقيات في تدعيم موقفه واقناع هيئة المحكمة بوجهة نظره، موضحة ان المسابقة تساعد في توسيع مدارك طالب القانون وزيادة مهارات المثول أمام المحاكم والتعرف على الإجراءات التي تتم في المحاكم الدولية واكتساب مهارة الالقاء ومهارة كتابة الصحف القانونية.

وانتقل الحديث لاحد أعضاء فريق بطولة دوري المناظرات الطالب يوسف الزامل الذي أشار إلى أن فريق الكلية المشارك في المناظرات باللغة العربية حقق نتائج مبهرة، لافتا الى ان المسابقة اكسبت الطلبة العديد من المهارات العلمية والعملية التي تساعد على تقبل الرأي والرأي الآخر، والابتعاد عن الحوار العقيم، وتوثيق العلاقة بين الطلبة ولغتهم الام اللغة العربية، وتحفيز الطلبة على الاطلاع دائما والارتقاء بمستوى لغة الحوار المبنية على المنطق والدليل والعقل، وتأهيل الطالب القانوني لمواجهة الحياة العملية.

وتحدث من مشروع عمل الطلبة الفائقين اغسطس 2019 الطالب المتفوق مشاري الماجدي، مشيدا بحرص الكلية على الربط بين المعرفة النظرية والتطبيق العملي في مؤسسات معينة كالهيئة العامة لمكافحة الفساد، وهيئة اسواق المال، والهيئة العامة للاستثمار، وشركة ناقلات النفط، وغرفة تجارة وصناعة الكويت.

باقة شكر

كل الشكر والتقدير لإدارة العلاقات العامة والاعلام بكلية القانون الكويتية العالمية ممثلة بمدير الادارة عادل العنزي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock