الجامعات الخاصة

الكلية الأسترالية في الكويت كرّمت طلابها المتميزين

تقوم الكلية الأسترالية في الكويت في كل فصل دراسي بتكريم الطلاب الفائقين على أدائهم المميز داخل الصفوف الدراسية وخارجها، وذلك بمنحهم جوائز أكاديمية تقديرية خاصة تقديرا لإنجازاتهم.

وقام قسم الهندسة بمنح الطالب محمد إتش جائزة أكاديمية خاصة تقديرا لمشروع تخرجه الذي يحمل عنوان «أثر طلاء النوافذ بتقنية النانو على استهلاك الطاقة في الكويت»، وقد تضمنت توصية كليته الملاحظات التالية بشأن أداء محمد اتش «قام بوضع مقدمة تعريفية قيمة، وحقق نتائج واعدة في توفير استهلاك الطاقة، وقام بالعمل بالتعاون مع معهد الكويت للأبحاث العلمية، بما يعود بالفائدة على قطاع البناء والتشييد من خلال توفير الطاقة المطلوبة لنظم وأجهزة التدفئة والتهوية وتكييف الهواء».
أما قسم إدارة الأعمال فقد منح الطالبة رشا صفاوي الجائزة الأكاديمية الخاصة لمقترحها المتعلق «بالإدارة الإلكترونية للأعمال»، التي تتطلب «بحث وتصميم وتنفيذ برامج الإدارة الإلكترونية للأعمال، بما في ذلك إعداد الحملات الترويجية على الموقع الإلكتروني ووسائل التواصل الاجتماعي».
وتضمنت التوصية بمنح الجائزة للطالبة لأنها تتحلى بالحماس الذي انعكس على مشروعها، وطريقتها في عرض الأمثلة العملية وفي سلوكها واتجاهاتها، وقد أبدت تميزا في هذا المجال وقدمت النصح والإرشاد للطلاب الآخرين من خلال هذا المشروع.
ولا تقتصر تشجيع الكلية لطلابها على التميز في المجال الأكاديمي فحسب، بل أيضا في الأنشطة التي تقع خارج نطاق المنهج الأكاديمي، وعليه تم منح جوائز الإنجاز الأكاديمي الخاصة للطلاب الفائقين لمشاركتهم في الرياضة الجماعية والفردية وكذلك لمشاركتهم في الأندية غير الرياضية، مثل أندية الفنون والموسيقى والتصوير الفوتوغرافي وخدمة المجتمع.
من جهة أخرى، تم منح الطالبة فرح كرم جائزة التفوق الخاصة تقديرا لتميزها عن الآخرين من خلال الإنجازات الرياضية سواء للكلية الأسترالية في الكويت أو على مستوى الكويت، وتضمنت التوصية بمنح الجائزة لها لأنها تعتبر قائدة رائعة لفريقي كرة الطائرة وكرة السلة، وتتمتع بالحماس الكبير ويمكن سؤال أي شخص في الحرم الجامعي عن أدائها، ليكون الجواب دائما أنها شخصية مميزة.
وتقديرا للتفوق في مجال التطور الشخصي في مجالات غير الرياضة، تم منح الجائزة الأكاديمية الخاصة للطالبة عذاري العوضي على إنجازاتها، وتضمنت التوصية بالجائزة للطالبة لأنها كانت خير من يمثل الكلية، وفازت بمسابقة الفنون، وهي رئيسة نادي الطهاة وتقوم بإشراك أكبر قدر ممكن من الطلاب في جميع الفعاليات وهي ماهرة في الحصول على الرعايات لتلك الأنشطة.
كذلك، يتم تشجيع الطلاب على خدمة المجتمع، وقد تلقى الجائزة الخاصة في هذا المجال الطالب عبدالرحمن جبير، وتضمنت التوصية بهذه الجائزة من قسم شؤون الطلبة تدعيما لهذا الترشيح لأنه قائد فريق كرة القدم، حيث يقوم بتحفيز فريقه وتشجيع الطلاب الآخرين على المشاركة في الحضور والتشجيع أثناء المباريات، ويتمتع بروح رياضية عالية ويعتبر مثالا يحتذى، ويعمل على إثراء سمعة الكلية الأسترالية في الكويت وتواجدها على المستويين المحلي والعالمي من خلال قيادة منافسات الفرق خارج الكويت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »

Thumbnails managed by ThumbPress

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock