أخبار منوعة

وزير الشباب يشيد بإنجازات أبطال الكويت في دورة الالعاب الاسيوية الـ19 بالصين

المطيري: الحكومة حريصة على دعم الرياضيين لتحقيق المزيد من الانتصارات في المحافل الدولية

أشاد وزير التجارة والصناعة ووزير الدولة لشؤون الشباب محمد العيبان بالإنجازات المميزة لأبطال الكويت بدورة الالعاب الاسيوية الـ19 المتواصلة في مدينة هانغتشو الصينية حتى الان والمتمثلة بفوزهم بثلاث ميداليات متنوعة ما أسهم بإسعاد اهل الكويت جميعا.
جاء ذلك في تصريح أدلى به الوزير العيبان للصحافيين أمس السبت عقب عودته الى البلاد من الصين رفقة اللاعبين الفائزين بالميداليات وهم الرامي عبدالله الطرقي المتوج بذهبية فردي (سكيت) وايمان الشماع الفائزة بفضية رماية (سكيت) لفئة الزوجي المختلط صحبة زميلها الطرقي ويوسف الشملان الحائز على برونزية منافسات المبارزة لسلاح الـ(سابر) للفردي.
وأضاف الوزير أن لقاء سمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح حفظه الله مع اللاعبين قبيل انطلاقة الدورة شكل دافعا لهم لبذل أقصى الجهود لتحقيق الفوز متوقعا إحراز الرياضيين الكويتيين للمزيد من الميداليات في الايام المقبلة للدورة التي تختتم في الثامن من أكتوبر المقبل.
وأكد حرص الحكومة على الدعم المتواصل للرياضيين لتحقيق المزيد من الانتصارات الرياضية في أهم المحافل الدولية منوها بدور مديرة بعثة الكويت للدورة فاطمة حيات بدعم جميع لاعبي الكويت المشاركين بالدورة في مختلف المنافسات.
من جانبه قال المدير العام للهيئة العامة للرياضة يوسف البيدان في تصريح مماثل إن إعداد لاعبي المنتخبات الكويتية بشكل جيد أسهم بهذا الحصاد المميز في هذا الاستحقاق الآسيوي حتى الان.
وأشار البيدان الى أن الهيئة وبتوجيهات واهتمام من لدن القيادة السياسية ودعم من وزير الشباب ستعمل على دعم الرياضيين الكويتيين لتحقيق المزيد من الإنجازات والارتقاء بالرياضة الكويتية.
من جهته هنأ عضو مجلس ادارة اللجنة الاولمبية الكويتية الشيخ مبارك فيصل نواف الصباح في تصريح مماثل الابطال المتوجين بالميداليات ورفعهم علم بلادهم في هذا المحفل القاري الكبير مثمنا دعم الوزير العيبان والهيئة العامة للرياضة للاعبي الكويت ما أثمر هذا الفوز.
من ناحيته قال البطل الأولمبي عبدالله الطرقي في تصريح مماثل إن هذا الفوز هو الثالث له في تاريخ مشاركاته بالدورات الاسيوية والخامس لرياضة الرماية الكويتية معتبرا أن تحقيقه لأرقام عالمية في المسابقتين أمر مميز ويؤكد تفوق الرماية الكويتية في محيطها الاسيوي.
من جانبها أعربت الرامية الشماع في تصريح مماثل عن فخرها الكبير بتحقيق أول ميدالية نسائية لرياضة الرماية الكويتية بتاريخ دورة الألعاب الأولمبية الآسيوية مشيدة بدعم نادي الرماية الكويتي المتواصل للرماة والراميات والذي يعد سببا مباشرا بتواصل الانجازات للرماية الكويتية.
بدوره قال لاعب منتخب الكويت للمبارزة يوسف الشملان إن تتويجه بأول ميدالية للكويت في تاريخ اللعبة بدورة الألعاب الآسيوية يعد مبعث فخر كبير له ولهذا الجيل من المبارزين معتبرا أن هذا الفوز سيكون دافعا له ولزملائه لتحقيق المزيد من الانتصارات في البطولات الكبيرة المقبلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock