أخبار منوعة

باحثان بجامعة خليفة يبتكران أداة تحكّم في إنتاج البرمجيات يمكنها احتساب تكاليف تطويرها واختبارها وتعديلها

ابتكر باحثان في مركز الإمارات للابتكار في الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بجامعة خليفة، سلوى الزحمي، وسيد شاكيا، أداة تحكم في خطوط إنتاج البرمجيات (SPL)، بالشراكة مع شركة الاتصالات البريطانية، وحصلا من خلالها على جائزة الابتكار الدولية للبرمجيات والتطبيقات 2017.
وقام الباحثان بتطوير ما يعرف بأداة تحكم في خطوط إنتاج البرمجيات (SPL)، وهي عبارة عن حل متطور مرن يوفر منصة داخلية للتحكم في البرمجيات التي تقوم بتحليل المعلومات ذاتياً، بهدف تقييم أداء النظم، وتوظّف هذه الأداة المبتكرة تقنيات التعلّم الآلي ضمن تكنولوجيا خطوط إنتاج البرمجيات، بهدف تنسيق عمليات تطوير البرمجيات ضمن المؤسسات التي تعتمد عليها بشكل كبير لتقدم خدماتها.
وأكدت جامعة خليفة أنه تم اختبار الأداة بنجاح لدى شركة الاتصالات البريطانية، وتحديداً في إدارة نظام تخطيط القوى العاملة لمشروعاتها، لتصبح نموذجاً حياً على شراكة ناجحة بين مؤسستين، وتنتج حلاً مبتكراً يدعم تطوير البرمجيات والتطبيقات، ومن المقرر أن تدعم أداة التحكم بخطوط إنتاج البرمجيات التي طورها المركز نظماً أخرى كنظم إعداد الخطط 

والبرمجيات القابلة لإعادة الاستخدام، إلى جانب استخدامها في تحليل آثار إحداث تغييرات معينة في النظم المستخدمة حالياً.
وأفاد الباحثان بأن الأداة المبتكرة تمتلك إمكانية احتساب تكاليف تطوير البرمجيات واختبارها وتعديلها، إضافة إلى تحسين موازناتها وإدارة تكاليفها، كما تتمتع الأداة بنظام التوثيق الذاتي الذي يتيح لفرق العمل التحكم بشكل أفضل في النظم الآخذة بالتطور المستمر.
من جانبه، نوه نائب مدير مركز الإمارات للابتكار في الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الدكتور نواف الموسى، بإنجاز الباحثين، مؤكداً أن الفوز بهذا النوع من الجوائز يعزز مكانة المركز كمؤسسة قائمة على الابتكار، ويسلط الضوء على نجاحات باحثيه المتميزين، فضلاً عن تعزيز سمعة الإمارات كمركز إقليمي للابتكار، وتشجيع ثقافة الأبحاث والتطوير في مجال التقنيات الحديثة.
المصدر:

الإمارات اليوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock