وزارة التربية

1915 غائباً و118 محروماً في اختبار اللغة الإنكليزية

قياديو الوزارة يواصلون الجولات التفقدية على اللجان

تواصلت نسبة الغياب المرتفعة في اختبارات الصف الثاني عشر، حيث سجّل اختبار اللغة الإنكليزية 1915 غائباً وغائبة، بواقع 842 حالة غياب في القسم العلمي، و1073 في القسم الأدبي، فيما سجل اختبار القراءة والتعبير في التعليم الديني 38 حالة غياب.

وسجلت 118 حالة غش، في اختبار اللغة الإنكليزية، بواقع 64 حالة في «العلمي» و54 حالة في «الأدبي»، فيما لم تسجل أي حالة في «الديني».

ميدانياً، واصل قياديو وزارة التربية جولاتهم الميدانية على لجان الاختبارات، حيث قامت الوكيلة المساعدة للتعليم العام بالتكليف، والنائب الأول للكنترول الأدبي حصة المطوع، يرافقها الوكيل المساعد للتعليم الخاص والنوعي بالتكليف، والنائب الأول للكنترول العلمي الدكتور سلمان اللافي، بجولة تفقدية على لجان امتحانات الصف الثاني عشر، بمنطقة الجهراء التعليمية.

وقد زار الوكيلان ثانوية نورية الصبيح للبنات، وثانوية سعد العبدالله الصباح للبنين، للاطلاع على سير الامتحانات في اللجان وعملية تنظيمها. وخلال جولتهما استمعا لشرح مقدم من رئيسي لجنتي المدرستين، حول عملهم داخل اللجان، وآلية تطبيق اللوائح المتبعة فيها.

وذكرت رئيس لجنة ثانوية أُمامة بنت بشر ومديرة ثانوية سلوى شريفة الصقر، أن اللجان الفرعية في لجنتها بلغت 18 لجنة للقسم العلمي، و5 لجان للقسم الأدبي ولجنة خاصة واحدة، موضحةً أن عدد الطالبات المتقدمات من مركز أُمامة بنت بشر المسائي وثانوية أمامة بنت بشر وثانوية فجر الصباح الأهلية، بلغ 275 طالبة، أما بالنسبة القسم الأدبي فقد بلغ عدد الطالبات 93 طالبة.

وأكدت الصقر تجهيز عيادة بطاقم تمريض للحالات الضرورية التي تستدعي الرعاية الطبية.

وأضافت أن امتحان اللغة الإنكليزية سار بشكل سلس، وتم الاطمئنان على الطالبات داخل قاعات اللجان، ولا توجد أي مشاكل تذكر.

وشرحت الصقر آلية توزيع أوراق الامتحانات، التي تبدأ بتسلّم الصندوق من قبل الوزارة، وفتحه في الوقت المحدد بعد تسلّم الرقم السري، ويتم عد الأظرف المخصصة لكل مدرسة بحضور الموجه المقيم، وتوزيعها على مراقبة اللجنة، ليتم فتحها داخل اللجان الساعة 8 وتوزيعها على الطالبات، وإعطائهن بعض التعليمات، منها عدد صفحات الامتحان وكتابة بيانات الطالبة بصورة صحيحة على ورقة غلاف الامتحان، والكتابة بالقلم الحبر الأزرق.

اختبار التاريخ… راجعوا مذكرات التوجيه

يقدم طلبة القسم الأدبي، غداً الأربعاء، مادة تاريخ العالم الحديث والمعاصر، وفي هذا الإطار أوصت الموجهة الفنية لمادة الاجتماعيات مها الحمد الطلبة بالمراجعة السريعة من الكتاب المدرسي، موضحةً أن جميع الأسئلة الواردة لن تخرج عن الكتاب المدرسي، وعلى الطالب الاستفادة من المذكرات التي وضعها التوجيه الفني للاجتماعيات على الموقع الإلكتروني الرسمي لوزارة التربية الذي يحتوي على بنك الأسئلة وامتحانات لسنوات سابقة.

وحول طريقة الامتحان، قالت الحمد إنه يتكون من أربعة أسئلة إجبارية، سؤال واحد موضوعي وثلاثة أسئلة مقالية، مشيرةً إلى ضرورة فهم المطلوب من السؤال وحله بشكل صحيح، فالوقت يكفي لحل جميع الأسئلة، متمنيةً النجاح والتوفيق لأبنائنا الطلبة.

«الأحياء»… انتبهوا للمطلوب في الأسئلة الإجبارية والاختيارية

وجه الموجه الفني لمادة الأحياء علي عيسى حسن، نصائح لطلبة القسم العلمي الذين سيختبرون غداً، داعياً إلى «تصفح الكتاب المدرسي، والتركيز على الموضوعات الأساسية للمادة».

وقال حسن«لمعرفة أنماط الأسئلة التي ترد في الامتحان، على الطالب الاطلاع على بنوك الأسئلة المعتمدة من التوجيه العام لمادة العلوم المدرجة في الموقع الإلكتروني لوزارة التربية الرسمي». وأضاف«الامتحان يتكون من جزأين، الأول إجباري من سؤالين، وعلى الطالب التأكد من حلهما، والثاني اختياري من أربعة أسئلة مقالية، والمطلوب من الطالب حل ثلاثة أسئلة منها فقط»، موضحاً أنه «لا مانع من حل الأسئلة الأربعة».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock