أخبار منوعة

الكويت تطالب المجتمع الدولي بتوفير الحماية للشعب الفلسطيني

أعربت الكويت عن قلقها البالغ حيال تطورات الأحداث الأخيرة والتصعيد الحاصل في قطاع غزة والأراضي الفلسطينية المحتلة، التي جاءت نتيجة لاستمرار الانتهاكات والاعتداءات السافرة التي ارتكبتها سلطات الاحتلال الصهيوني ضد الشعب الفلسطيني الشقيق.

‏ودعت الكويت في بيان رسمي لوزارة الخارجية أمس المجتمع الدولي ولا سيما مجلس الأمن للاضطلاع بمسؤولياته وإيقاف العنف الدائر، وتوفير الحماية للشعب الفلسطيني الشقيق، وإنهاء ممارسات سلطات الاحتلال الاستفزازية خاصةً الانتهاكات المستمرة لحرمة المسجد الأقصى المبارك، وسياسة التوسع الاستيطاني.

وقالت الخارجية في البيان إنها إذ تؤكد على موقف الكويت الثابت والمبدئي في الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني الشقيق ومساندته وصولاً إلى حصوله على كامل حقوقه‏ وأهمها دولته المستقلة على حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، لتحذر من أن استمرار دائرة العنف دون إيقافها وردع المتسببين بها من شأنه تقويض جهود السلام وحل الدولتين.

وقفة تضامنية

في السياق، نظم عشرات المواطنين والمقيمين في البلاد أمس وقفة تضامنية في ساحة الإرادة لدعم المقاومة الفلسطينية في معركة طوفان الاقصى.

وأجمع عدد من النواب المشاركين في الوقفة على ضرورة تقديم الدعم للمقاومة وللشعب الفلسطيني الصامد بشتى المجالات.

وقال النائب عبدالعزيز الصقعبي من لا يحترم المواثيق والعهود ولا يفهم سيفهم بلغة القوة والصمود وهذا ما يحصل حاليا في غزة، وقضية فلسطين قضية عروبة وإسلام ويجب ان نوصل للعالم أننا لن نقبل الظلم على فلسطين ونفتخر بموقف دولتنا قيادةً وشعباً.

بدوره، اوضح النائب هاني شمس ان الكيان الصهيوني لا يفهم غير لغة القوة، وهو كيان ضعيف كما رأيناه اليوم وأبطال المقاومة استطاعوا كسر الهيبة وستعود فلسطين حرة ابية.

ورأى النائب حمد المطر أن الأهم هو أن نحييي هذه القضية ونناصرها وندعمها بشتى المجالات مع الصف الاول المجاهد في فلسطين وندعمهم فنحن معهم قلبا وقالبا من الكويت وجميع الدول العربية.

وأضاف: يجب ان ننصر اخواننا في فلسطين والرد على تدنيس القدس مؤخراً، والنصر الرباني قادم أمام انتهاك الاراضي الفلسطينية.

عملية مباركة

ووصف النائب أسامة الزيد عملية ‫«طوفان الأقصى‬» بالنوعية والمباركة مطالباً بكامل الدعم للمقاومة الفلسطينية، وطالب المجتمع الدولي ومجلس الأمن بتوفير الحماية الكاملة للفلسطينيين ووقوف كافة الدول العربية معهم.

وبيّن النائب أحمد لاري ان ما فعلته «‫المقاومة الفلسطينية»‬ تغيير نوعي وانعطافة في المعركة، مؤكداً ان دور الكويت حكومة وشعباً معروف في نصرة «القضية الفلسطينية وندعو الحكومة ومجلس الأمة‬» وكافة الحكومات العربية والإسلامية وحكومات الدول الحرة لدعم الشعب الفلسطيني .

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock