جامعة الكويتقسم السلايدشو

د. شملان القناعي : إعادة النظر في ميزانية «الأبحاث» للارتقاء بمستوى تصنيف الجامعة

عقب لقاء مدير جامعة الكويت د. يوسف الرومي خلال الأسبوع الماضي، أكد رئيس جمعية أعضاء هيئة التدريس في الجامعة د. شملان القناعي، أن هناك تحديات وخططاً تواجه الرومي لابد من إعادة صياغتها وتطويرها بما يليق بمستوى الجامعة، أبرزها ضرورة إعادة النظر في ميزانية الجامعة الخاصة بالأبحاث العلمية للارتقاء بمستوى تصنيفها الأكاديمي.
وأشار القناعي، إلى أن “المرحلة المقبلة تتطلب انتقال ما تبقى من أجهزة ومختبرات وأدوات تخص الكليات العلمية من موقع الخالدية إلى مدينة صباح السالم الجامعية، فضلاً عن العمل على تدشين كادر أعضاء هيئة التدريس الذي تم الاتفاق عليه من جانب مجلس إدارة الجامعة أخيراً على أرض الواقع، والذي يعمل على توفير غطاء مالي يرتقي بمستوى عضو هيئة التدريس ويرغبه في البقاء بهذه المؤسسة التعليمية، ويجذب الموارد البشرية الأجنبية للجامعة”.

وأكد “ضرورة إعادة النظر في الشروط والقيود والإجراءات المعقدة التي تضعها الجامعة أمام عضو هيئة التدريس فيما يخص الأبحاث العلمية في الجامعة والعمل على تسهيلها، والعمل على إعادة النظر في الشعب الدراسية المطروحة بما يتناسب مع المؤشرات العالمية لها في المؤسسات العلمية الأخرى”.
وشدد القناعي على ضرورة إعادة النظر في مناقشة الصعوبات التي تواجه ترقيات أعضاء هيئة التدريس والعمل على إعادة بث الروح فيها من خلال تطويرها وتجديدها لأنها تعتبر مطلباً أساسياً خلال الفترة المقبلة، مضيفاً أن الجامعة تشهد تسرب عدد كبير من الخبرات العريقة من أعضاء الهيئة الأكاديمية المساندة، والتي يصل عمرها إلى 65 عاماً وما زال لديها عطاء كثير، بسبب قانون الجامعات الحكومية 79 /2019 الذي يمنع تمديد عمر التقاعد إلى 75 عاماً أسوة بنظرائهم في الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب، ولذلك لا بد من إعادة صياغة القانون وشملهم ضمن التمديد.
المصدر:
الجريدة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock