وزارة التربية

العيسى: خسرنا قضايا كثيرة بسبب التهاون وعدم توافر المعلومات

Dressa1

1916 قضية رُفعت ضد وزارة التربية و224 قضية أقيمت منها، هذا ما تضمنه تقرير رفعته إدارة الفتوى والتشريع إلى وزير التربية وزير التعليم العالي الدكتور بدر العيسى الذي قال لـ «الراي» بأسف بالغ: «خسرنا كثيراً منها بسبب التهاون وعدم توافر المعلومات».

وأضاف الوزير معلقاً على تقرير الفتوى «صدمنا بصدور بعض الأحكام الابتدائية ضد الوزارة وعند الاستئناف فقدنا الوثائق، ورغم عمل القطاع القانوني المتواصل لمعالجة هذا الأمر إلا أن أسباب صدور الأحكام ضد الوزارة لها معطيات مختلفة، منها تأخر وصول الإشعارات إلى الوزارة أو التراخي بإعداد الردود وعدم صياغة دفاع الوزارة وفق القنوات القانونية لعدم توافر المعلومات في حينه».

ورفض العيسى تحميل القطاع القانوني وحده مسؤولية ما حدث، ونفى رغبته إجراء أي غربلة أو إعادة ترتيب فيه قائلاً: «خسارة الدعاوى القضائية مسألة تقلقنا كثيراً ليس في وزارة التربية فقط، وإنما حتى في الجامعة التي خسرت هي الأخرى كثيراً من الدعاوى المقامة ضدها للأسباب ذاتها».

وعن المناقصات «المليونية» التي فتح رئيس جهاز متابعة الأداء الحكومي الشيخ

أحمد مشعل الجابر باب المساءلة والتحقيق فيها قال العيسى «كلّفت مستشاري القانوني بحصر المناقصات التي تحوم حولها الشبهات والتجاوزات بعد تقرير (الراي) وسنتخذ الإجراءات اللازمة بشأنها بما يعالج الخلل القائم»،مؤكداً مخاطبة القطاعات المعنية لإعداد الردود اللازمة والإجابة عن كل الاستفسارات المرسلة من قبل الجهاز في جميع المناقصات المذكورة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock