وزارة التربية

د. الحربي: تعزيز مفهوم الوسطية في المنظومة التعليمية و بيئتنا التربوية

صرح د. سعود هلال الحربي الوكيل المساعد لقطاع البحوث التربوية والمناهج بأن قطاع البحوث التربوية و المناهج بصدد إعداد دراسة تهدف إلى الوقوف على مبادئ الوسطية وتعزيزها في المنظومة التعليمية بصفتها غاية وهدف لدولة الكويت وسلاح تتصدى به للظواهر السلبية كالتطرف والإرهاب والغلو مؤكداً على جانبها التربوي ودوره الفعال في هذا المجال لافتا الى أن ذلك يأتي انسجاماً مع ما تقوم به مؤسسات الدولة الأخرى الحكومية منها أو جمعيات النفع العام.

 

وعرف د. الحربي المؤسسة التعليمية على أنها  جميع مكونات العملية التعليمية التي تشمل المنهج والمعلم والمدرسة والإدارة والبيئة التعليمية، مشيرا إلى بدء  البحث من خلال عملية مسحية حول الوسطية في المنظومة التعليمية التي على ضوئها سيتم تأصيل كل ما يتعلق بالوسطية في الجوانب التعليمية ، ففي الجانب المعرفي سيتم تناول مفهوم الوسطية وأهميتها ودورها في العمل الاجتماعي والوطني والسلم العالمي ودور كل الجهات في ترسيخ مبادئ ومفاهيمها.

 

وأضاف د. الحربي قائلا : أما الجانب القيمي فسيتم التركيز فيه على القيم المعززة للوسطية باحترام الأخر وتقدير الثقافات وحقوق الإنسان والتعايش السلمي والعدالة والمساواة وعدم التمييز ، أما الجانب المتعلق بالمهارات سيتم التركيز على مهارات الاتصال والتواصل مثل الحوار والمناقشة والنقد البناء.

 

ومضى إلى القول : بعد تحديد المفاهيم والأطر العامة سيتم وضع آلية دمج تلك المعارف والقيم والمهارات في المنظومة التربوية، وحين الانتهاء من الدراسة سيتم الآخذ بتوصياتها وتوزيعها لتطبيقها في الواقع التربوي مؤكدين على حرص قطاع البحوث التربوية والمناهج على الاستجابة لكل المتغيرات التي تحدث على المستوى المحلي والإقليمي والعالمي مستفيدين بما تملكه الكويت من إرث حضاري وإنساني وبنية تشريعية ودستورية مما يجعلنا نبذل قصارى الجهد في نشر وتعزيز الوسطية وفي المقابل نبذ التطرف والإرهاب.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »

Thumbnails managed by ThumbPress

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock