جامعة الكويت

محمد زينل : «العلوم الإدارية» مستعدة للعودة إلى الدراسة التقليدية

«عرض خطة الكلية على مجلس إدارة الجامعة لاتخاذ القرار المناسب»

 

في ضوء استعداد الكليات لتقديم تصوراتها واستعداداتها للفصل الدراسي الأول إلى اجتماع مجلس إدارة جامعة الكويت المقبل، كشف عميد كلية العلوم الإدارية د. محمد زينل، عن استعداد الكلية للعودة إلى الدراسة التقليدية بشكل كامل مع بدء الفصل الدراسي الأول للعام الجامعي 2021-2022 في ظل الانفراجات الصحية التي تشهدها البلاد.
وقال د. زينل، في تصريح أمس، إن الكلية مستمرة في اتباع الإرشادات الصحية والشروط الاحترازية الواجبة التي أقرتها وزارة الصحة لحصر الوباء والقضاء عليه، لافتاً إلى أنه “لا مشاكل لدينا في تطبيق جميع الاحترازات، ولكن الأمر متروك لمجلس الجامعة”.
وشدد على ضرورة إعادة تقييم المعايير التي وضعتها السلطات الصحية بالبلاد في بدايات انتشار الوباء، مؤكدا ضرورة إقرار إلزامية التطعيم لمنتسبي الجامعة، وإعادة مسح القاعات الدراسية من السلطات الصحية للتوصية بالحدود القصوى لأعداد الطلبة الممكن حضورهم بالقاعات للمساهمة في عودة التعليم الحضوري قدر الإمكان.
ولفت إلى أن الكلية خلال فترة الجائحة وحتى تاريخه تقوم بعمل إحصائيات ومقارنات، بصورة مستمرة، للمقارنة بين مستوى التعليم عبر التعليم عن بعد والدراسة التقليدية مع وضع الأولوية القصوى للسلامة الصحية للطلبة ومنتسبي الجامعة، ووجدت أن الدراسة التقليدية تساهم في رفع مستوى الطلبة، خصوصا أن أغلبية الأقسام العلمية ليس لديها مشاكل في تغطية الشعب الدراسية واحتياجات الطلبة من المقررات الدراسية، فضلاً عن توفير الاجراءات الوقائية والسلامة لجميع الطلبة والأساتذة والاداريين.

وذكر أنّ النيّة حالياً تتجه إلى العودة للحياة الدراسية التقليدية بعد انخفاض اعداد الاصابات بمرض “كوفيد 19″، والانعكاسات الايجابية التي تساهم في تشجيع إعادة فتح أبواب الحرم الجامعي للطلبة.
وأضاف أن العودة للدراسة بشكل تقليدي ستكون تدريجية، وستعود أنشطة الكليات الثقافية والاجتماعية، وكذلك الأنشطة الطلابية الجامعية إلى ما كانت عليه.
وأعرب زينل عن أمله، في حال تطبيق نظام التعليم المدمج في اجتماع مجلس الجامعة المقبل، أن تكون محاضرات المقررات الدراسية خلال التعليم المدمج التي ستكون عبر الاونلاين متأخرة بعد الانتهاء من المحاضرات التي يحضرها الطلبة، واقتصار ذلك على الشعب ذات الكثافة العالية (مستوى 100 و200).
المصدر:
الجريدة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock