جامعة الكويت

قطاع الأبحاث بجامعة الكويت ينظم ورشة عمل مهارات البحث عن المعلومات في البيئة الرقمية لأعضاء هيئة التدريس وطلبة الدراسات العليا

 

 

نظم قسم الخدمات البحثية بقطاع الأبحاث بجامعة الكويت ورشة عمل بعنوانمهارات البحث عن المعلومات في البيئة الرقمية وذلك تحت رعاية مساعد نائب مدير الجامعة لقطاع الأبحاث ومديرمكتب التعاون البحثي الخارجي والاستشارات أ.د.ليلى نايف معروف، وذلك يوم الأربعاء 5 ديسمبر 2018 قدمتها د. إلهام الدوسري من قسم دراسات المعلومات في كلية العلوم الاجتماعية. 

 

وفي هذا الصدد أكدت أ.د. ليلى معروف على أهمية ورشة عملمهارات البحث عن المعلومات في البيئة الرقميةمبينة أن عقدها يندرج ضمن إطار مهمة قطاع الأبحاث المتمثلة في تطوير وتعزيز مهارات أعضاء هيئة التدريس وطلبة الدراسات العليا في مجال الأبحاث العلمية عالية الجودة وذلك عنطريق تعريفهم على مهارات التعلم الرقمي والاستراتيجيات الجديدة المطلوبة للنجاح في الوصولإلى المعلومات على الانترنت، وتحقيق مخرجات ذات قيمة وأهمية علمية، وفي الختام قامت أ.د. ليلى معروف بتكريم د. إلهام الدوسري شاكرة لها جهودها المبذولة في تقديم ورشة العمل.

 

وبدورها ذكرت د. إلهام الدوسري أنه على الرغم من غزارة المعلومات الالكترونية والرقمية التي توفرها لنا شبكة الويب العالمية، وأيضا الدور الكبير الذيتقدمه هذه الشبكة في تطوير عملية البحث عن المعلومات، وتسهل على كثير من الأشخاص عملية البحث التي تتبع كتابة البحث العلمي، إلا إنها معلوماتها غير دقيقة وليست ذات جودة ولا تلبى الاحتياجات البحثية، مؤكدة على ضرورة تنميةمهارات البحث الرقمية حتى يتمكن الباحث من البحثعن المعلومات المفيدة وذات الصلة وبوقت أقل. 

 

وأشارت د. الدوسري إلى أن الهدف من ورشة مهارات البحث عن المعلومات في البيئة الرقمية هومعرفة مصادر المعلومات الرقمية وتقويمها، ومعرفة المهارات وتقنيات البحث في المصادر الرقمية، مضيفة أن ورشة العمل تزود أعضاء الهيئة التدريسية وطلاب الدراسات العليا بالقدرات على وضع استراتيجيات لتحديد موقع المعلومات، وتحديد الكلمات الرئيسية والمرادفات، وبناء استراتيجية بحث باستخدام الأوامرالمناسبة (على سبيل المثال، عوامل التشغيل المنطقية) ومعرفة كيفية توسيع وتضييق نطاق البحث. 

 

وأوضحت أن ورشة العمل تمكن المشاركين من تحديد موقع المعلومات والوصول إليها، إضافة إلى استخدام كتالوج المكتبة، وخدمات الفهرسة، وخدمات الاقتباس وقواعد البيانات، واستخدام أساليب التوعية الحالية لمواكبة التطورات، والقدرة على مقارنة وتقييم المعلومات التي تم الحصول عليها من مصادر مختلفة، بما في ذلك الوعي بقضايا التحيز والسلطة،وفهم عملية النشر العلمي. 

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock