وزارة التربية

فحص «سري» للعمود الفقري لطلبة المدارس

خوفاً من تأثير الحقيبة المدرسية عليه

وزن الحقيبة المدرسية يجب ألا يتجاوز (10 ـ 15)% من الوزن الكلي للطفل

في ظل زيادة حمل الحقيبة المدرسية من كتب والتي قد تؤثر على العمود الفقري لطلبة المدارس طلبت وزارة الصحة من التربية السماح لها بإجراء فحص طبي لانحناءات العمود الفقري لطلبة المدارس وذلك حرصا منها على صحة ابنائنا الطلبة.
وقالت الصحة في كتابها الذي حصلت «الأنباء» على نسخة منه اننا نهدف من الفحص الى الاكتشاف المبكر للمشاكل الصحية المحتملة بالعمود الفقري لطلبة المستوى السادس وتوجيه الطلبة الذين يحتاجون للمزيد من المتابعة الطبية المتخصصة.
وأضافت الصحة في كتابها ان الفحص سيتم في العيادة المدرسية خلال اليوم الدراسي بناء على تنسيق مسبق بين طبيب الصحة المدرسية والممرضة وادارة المدرسة مشيرة إلى انه اذا كان الطالب او الطالبة يعاني من أي أعراض سيتم اعلام وتوجيه ولي الأمر للطبيب المختص.
وذكرت ان وقت الفحص لا يتعدى دقيقتين بواسطة طبيب الصحة المدرسية وبوجود ممرضة داعية الطالبات لاحضار ملابس تسهل ملاحظة العمود الفقري أثناء الفحص من قبل «طبيبة».
ونوهت الى ان إدارة الصحة المدرسية تحرص تماما على مبدأ الخصوصية بالفحص والسرية وعدم الافصاح عن أي معلومات عن الطالب/ الطالبة معربة عن أملها بتزويدها بكتاب تسهيل مهام فريق اطباء الصحة المدرسية موجه للمدارس المتوسطة بنين وبنات وذلك لتطبيق المسح حرصا منا على صحة ابنائنا الطلبة.
يذكر ان دراسات طبية أكدت إن وزن الحقيبة المدرسية يجب ألا يتجاوز (10 ـ 15)% من الوزن الكلي للطفل حيث ينعكس أثر الحقيبة المدرسية على صحة الطفل سلبا حين تكون ثقيلة وغير مناسبة.
ويتكون الظهر من 33 فقرة بينها أقراص تعمل كعامل امتصاص للصدمات الطبيعية وحين يحمل الطفل حقيبة بوزن ثقيل ويضعها بشكل غير صحيح على الكتفين فإن قوة الوزن وثقله تسحب الطفل للخلف للتعويض عن الثقل المحمول مما يسبب انحناء الوركين للأمام أو تقوس الظهر وبالتالي حدوث ألم نتيجة الضغط غير الطبيعي.
المصدر:الانباء

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock