حصري أكاديميا

«جمعية التدريس» نظمت غبقتها الرمضانية بحضور مدير الجامعة

د. بدر العازمي: صرف مستحقات 597 عضو هيئة أكاديمية وأكاديمية مساندة تتصل بالعبء الإضافي

تسكين منصب مدير الجامعة من أهم ما طالبنا به وعملنا على تحقيقه

د. مشاري الحربي: تحقيق الريادة المجتمعية هدف أساسي لنا

أكاديميا | #جامعة_الكويت – خاص

نظمت جمعية أعضاء هيئة التدريس في جامعة الكويت الغبقة الرمضانية السنوية بحضور مدير عام الجامعة بالإنابة الدكتور مشاري الحربي، وبحضور جمع غفير من أساتذة الجامعة ومتقاعديها.
وفي البداية تقدم نائب رئيس أعضاء هيئة التدريس في جامعة الكويت الدكتور بدر العازمي الأسرة الجامعية وأعضاء هيئة التدريس بالجامعة بأطيب التهاني والتبريكات، بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك، داعياً المولى عز وجل أن «يُعيد هذا الشهر على دولتنا الحبيبة الكويت وعلى الأمة الإسلامية بالخير واليمن والبركات».
وقال البدر في كلمة له خلال الحفل: إنّه لمن دواعي سروري واعتزازي أن أرحب بكم أجمل ترحيباً في رحاب جمعية أعضاء هيئة التدريس بجامعة الكويت في هذه الأمسية الرمضانية الإيمانية الكريمة التي اعتادت الجمعية إقامتها كل عام إحياء للموروث الشعبي الكويتي والتراث الثقافي والعادات والتقاليد الطيبة للشعب الكويتي الكريم، فكل عام وأنتم بخير.
وأضاف: بعد حوالي عام انقضى من عمر الهيئة الإدارية الحالية بالجمعية عملت الجمعية هذه الفترة على متابعة القضايا العالقة والتي ماز الت تبحث عن حلول وتلك التي تهم أعضاء الهيئة الأكاديمية والهيئة الأكاديمية المساندة بالتعاون والتنسيق مع الإدارة الجامعية، مع بعض الجهات المعنية بالدولة، وقد أسهمت الهيئة الإدارية من خلال هذه المدة في السعي لبعض المكتسبات للزملاء والزميلات ومنها:
1- اعتماد الميزانية المصروفة في العام الماضي للفصل الدراسي الصيفي بنسبة تزيد عن 20% كما كان مقرراُ في السابق ومن ثم زيادة عدد الشعب المطروحة في الفصل الصيفي وموافقة مجلس الجامعة على ذلك في اجتماعه رقم (1/2023) بتاريخ 12/4/2023.
2- الإسهام في صرف مستحقات (597) عضو هيئة أكاديمية وعضو هيئة أكاديمية مساندة تتصل بالعبء الإضافي للفصل الدراسي الثاني.
3- موافقة مجلس الجامعة بتاريخ 21/5/2023، على مقترح الجمعية بتعديل البند (ب) من المادة (2) من لائحة الرعاية السكنية.
4- وافقت وزارة المالية على مقترح الجمعية بزيادة منح مكافـآت شهرية لأعضاء هيئة التدريس بجامعة الكويت المكلّفين بوظائف قيادية وإشرافية.
وأشار العازمي إلى أنَّ الهيئة الإدارية ستواصل عطاءها لاستكمال جهود الهيئات الإدارية السابقة كونها الممثل الشرعي لأعضاء الهيئة الأكاديمية وأعضاء الهيئة الأكاديمية المساندة دفاعاً عن حقوقهم ومكتسباتهم ومميزاتهم وتحقيق أكبر قدراً ممكناً من الميزات لهم حيث إنهم هم الركيزة الأساسية في منظومة التعليم الجامعي.
وتابع العازمي: أما التحديات التي ما زلنا نواجهها في الجامعة فما زالت قائمة في أهم موضوع وهو تسكين منصب مدير الجامعة، وهو ما طالبنا به وعملنا على تحقيقه، فتم تشكيل لجنة اختيار مدير الجامعة وتم رفع الأسماء وما زلنا بانتظار قرارا مجلس الوزراء في ذلك، ونحثهم في الاستعجال بحسم الملف.
كما طالبت الجمعية وما زالت باعتماد كادر جمعية أعضاء هيئة التدريس، الأمر الذي تمَّ اعتماده في مجلس الجامعة.
وأشار العازمي أنّه وجرياً على عادة جمعية أعضاء هيئة التدريس وفي هذه الغبقة الرمضانية أن تُكرِّم أعضاء الهيئة الأكاديمية وأعضاء الهيئة الأكاديمية المساندة، وفي هذه المناسبة نتشرف بتكريم الزملاء والزميلات الذين حصلوا على الترقية والأساتذة المتقاعدين بنهاية العام الجامعي 2023/2024، تشجيعاً للذين تمت ترقيتهم وتحفيزاً على بذل المزيد من الجهود العلمية والبحثية وتحقيق المزيد من الإنجازات العلمية التي تصب في النهاية في خدمة جامعة الكويت ذلك الصرح الأكاديمي الكبير الذي نشرف جميعاً بالانتماء له، وكذلك تكريم الأساتذة المتقاعدين تقديراً لهم على عطائهم المتميز طيلة سنوات عملهم بجامعة الكويت وفيضهم العلمي الكبير على أبنائهم الطلاب والطالبات.
بدوره قال مدير جامعة الكويت بالإنابة الدكتور مشاري الحربي نقف اليوم في هذا الملتقى السنوي الذي تقيمه جمعية أعضاء هيئة التدريس، حيث تهديها هذه اللقاءات والاجتماعات للتواصل معكم، وأيضا نستغل هذه الفرصة لتكريم كواكبة من الأساتذة المتميزين والمكرمين للمترقين بترقيات علمية مختلفة، مضيفاً كما أننا نقف وقفة إبهارنا بالزملاء المتقاعدين الذين أفنوا أعمارهم في خدمة العلم والتعليم.
وتابع الحربي أسمحوا لي أن أستعرض بعض الإنجازات، ولن أتحدث عن إنجازات جمعية التدريس حيث أسهب نائب رئيس الجمعية الدكتور بدر العازمي في إنجازات الجمعية، واختصار هذه الإنجازات العظمية، ولكن اسمحوا أن اذكر نفسي وإياكم ببعض الأمور المهمة وأولاها: مكانة أعضاء هيئة التدريس في جامعة الكويت حيث أكرمهم الله في محكم تنزيله القرآن الكريم، حيث قال: «(‏‏يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ)}، وقال عز من قائل: «(قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الَّذِينَ يَعْلَمُونَ وَالَّذِينَ لا يَعْلَمُونَ)، وكما قيل: وما أشرقت في الكون حضارة الا وكانت من ضياء المعلم»، لذلك يقع على عتقنا اليوم مسؤولية عظيمة وهي نشر العلم بأخلاق القدوة كالمحب لوطنه وعلمه ودينه.
وتابع أما الرسالة الثانية فأذكركم بدور الريادية المجتمعية للجامعات الحكومية، حيث إن قانون الجامعات الحكومية 76 لسنة 2019 في المادة 3 منه وضع 15 هدف للجامعات الحكومية، هدف واحد منه هو تقديم الدرجة العلمية، أما بقيت الأهداف الـ 14 فكانت تهتم بالريادة المجتمعية.
وأشار إلى أن جامعة الكويت حاضنة للإبداع والابتكار ونشر الثقافة وكل ما هو إيجابي في المجتمع، كما أنَّ الجامعة كانت ولازالت حاضنة للمبدعين والقدوات والوزراء والمسؤولين والساسة والقادة، ولذلك هنيئاً لكم بانضمامكم لهذه الصفوة في جامعة الكويت.
وتوجه الحربي برسالة الثالثة والأخيرة قائلاً، اذكركم بالتوجهات الأربعة الأساسية لجامعة الكويت ولنعمل سوياً على تحقيق هذه التوجهات بنظر محب، وهي جودة التعليم والاستدامة الابتكار والتواجد المتميز، لافتاً إلى العديد من أساتذة الجامعة مشاركين في لجان عدة محلية ودولية وعالمية، وهذا أن دل فإنما يدل على المكانة المتميزة لجامعة الكويت وأساتذتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »

Thumbnails managed by ThumbPress

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock