جامعة الكويت

مدير الجامعة: الحكومة الالكترونية وأمن المعلومات ضمن الأولويات البحثية للجامعة

   

  • اختتام أعمال المؤتمر الدولي الثاني لكلية علوم وهندسة الحاسوب
  • أ.د. عبد البر: (7) من أبرز الباحثين في العالم شاركوا في المؤتمر وحرصا على التمييز والمعايير العالمية تم قبول (36) ورقة بحثية من أصل (88)

عقدت كلية علوم وهندسة الحاسوب بجامعة الكويت المؤتمر العالمي الثاني لعلوم وهندسة الحاسوب، والذي أقيم تحت رعاية مدير جامعة الكويت في الفترة ما بين 11- 13مارس 2018.وفي ختام المؤتمر قال القائم بأعمال كلية علوم وهندسة الحاسوب أ.د. مصطفى عبد البر:” لقد تم بحمد الله وتوفيقه عقد المؤتمر العالمي الثاني لعلوم الحاسوب برعاية من مدير الجامعة الأستاذ الدكتور حسين الأنصاري وقد تضمن هذا المؤتمر إقامة عدة محاضرات وجلسات علمية شارك فيها نخبة من المختصين والمهتمين والباحثين في مجالات المعلوماتية والحوسبة”.وأشار إلى مشاركة أربعة وأربعون باحثا في محاور المؤتمر الرئيسية بمشاركات محلية وخليجية وعالمية، بالإضافة إلى تنظيم ورش عمل تطبيقية وكذلك إقامة معرض خاص بالملصقات العلمية والتي شارك فيها باحثون بدراسات متعددة، فضلا عن إقامة فعاليتين خاصتين بتطبيقات تكنولوجيا المعلومات في مجال البترول والغاز، وكذلك تطبيقات تكنولوجيا المعلومات في التطبيقات الصحية.ولقد نوه مدير جامعة الكويت الأستاذ الدكتور حسين الأنصاري في كلمته إلى ضرورة الاهتمام والتركيز على البحث العلمي لأنه من أهم ركائز التطور في مجالات العلم والمعرفة والتكنولوجيا والإبداع العلمي في كافة المجالات منها القضايا الاجتماعية والعملية ودورها الرئيسي في المنطقة وأهمية الاستفادة من نتائجها العلمية في مجال الحوسبة لمواجهة الأوضاع الاقتصادية والتنموية في المنطقة وضرورة التواصل والانفتاح على آخر ما توصل إليه الباحثون في العالم والاستفادة من خبراتهم من خلال برامج عمل مناسبة، معربا عن تقديره للجهود التي تبذلها كلية علوم وهندسة الحاسوب لرفع مستوى البحث العلمي والأكاديمي في مجالات المعلوماتية والحوسبة بجامعة الكويت.وقد خلص الباحثون المشاركون إلى مجموعة من التوصيات أبرزها ضرورة دعم المشاريع الخاصة ذات العائد الاقتصادي والبيئي واستثمارها الاستثمار الأمثل كالمدن الذكية وتطبيق أنظمة المعلومات الجغرافية في الصحة واستخدام الأنظمة الحاسوبية في تطوير إنتاج الطاقة النظيفة وتحلية المياه، كل ذلك مما يسهم في تطوير العمليات وميكنة الأعمال.ولقد حث أ.د. مصطفى عبد البر المؤسسات والجهات الحكومية المختصة في هذه القضايا للاستفادة من الدراسات والبحوث العلمية التي تساعد على رسم السياسات وإزالة العوائق والوقوف على التحديات التي تواجهها المؤسسات ذات الصلة في هندسة المعلومات والحوسبة والحاجة إلى الاستخدام التقني الأمثل للوسائل والأدوات المعلوماتية في كل المؤسسات المحلية ومواكبة التطور الخاص بها الذي جعل من لغة الحاسوب في عصرنا الحالي هي لغة العلم والمعرفة والإدارة والتجارة والصناعة وسوق العمل والتعليم والإعلام والثقافة.كما أكد أ.د. عبدالبر على تحقيق هذا المؤتمر لقفزات نوعية وكمية من خلال المشاركة الفاعلة، وإشراك الأكاديميين والباحثين والاستفادة من الخبرات العلمية والفنية في المؤسسات التعليمية وبالتحديد جامعة الكويت في وضع الخطط المناسبة في التنمية والاهتمام ببرامج تدريس علوم الحوسبة والمعلوماتية وتطويرها لمواكبة العصر الرقمي القادم، والتركيز على البحث العلمي وتطبيقاته.وفي الختام توجه ا.د. مصطفى عبد البر بالشكر لكافة العاملين والمساعدين الذين أسهموا في إنجاح أعمال المؤتمر وكافة الوسائل الإعلامية المسموعة والمرئية على تواجدها الواضح والفعال لنقل فعاليات هذا المؤتمر الدولي المهم.كما توجه بالشكر الكبير للباحثين والباحثات الذي عملوا على تقديم أبحاثهم ودراساتهم والمشاركة بها في هذا المؤتمر البالغ الأهمية، والذي أقيم بهدف إبراز آخر ما توصل إليه العلم الحديث ودراسة المشكلات والتحديات التي تواجهها، والبحث عن الحلول، وتقديم المبادرات، وعرض التجارب الناجحة، وتبادل الخبرات بين العلماء والباحثين والمؤسسات والدول.


займ на карту быстро

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock