الجامعات الخاصة

25 عالماً شاركوا في مؤتمر الفلسفة بـ «GUST»

بورنشتاين: نواصل تعزيز رؤية الجامعة لتصبح مركزاً فعلياً لنشر المعرفة

نظّم قسم العلوم الإنسانية والاجتماعية في جامعة الخليج للعلوم والتكنولوجيا ‪GUST)‬) مؤتمر الفلسفة، تحت عنوان “مفهوم الوحدة بين الشرق والغرب”، وذلك في الحرم الجامعي بمنطقة مبارك العبدالله أخيراً، بمشاركة أكثر من 25 عالماً من علماء الفلسفة من جميع أنحاء العالم تحت سقف واحد، بهدف مناقشة محاور متنوعة.
وقال الأستاذ المشارك في قسم العلوم الإنسانية والاجتماعية ومدير الفعاليات في الجامعة د. ثورستن بوتز- بورنشتاين: “علينا أن ندرك أن بعض الأفكار والمفاهيم تتسم بالبساطة، وما علينا إلا إعادة النظر فيها من فترة لأخرى بهدف التعمق أكثر بهذه المفاهيم”.
وأضاف: “من خلال استضافة المؤتمر وشخصياته البارزة المتخصصة، نواصل تعزيز رؤية GUST بأن تصبح مركزاً فعلياً لنشر المعرفة”.
وقام بورنشتاين بتقديم نتائج الأبحاث، بالنيابة عن الجامعة، من خلال حلقة دراسية بعنوان “عودة الوحدة العضوية في الفلسفة المعاصرة”، كما قدم د. محمد حبيب محاضرته “هيجل والوحدة الإلهية في الإسلام”، ود. غايفن ويلسون محاضرته “الفورية والتوحد أو الانفصال بعد الحياة الآخرة لـ (عبده): تحويل التركيز”، كما قدمت د. مارتا تريزنا محاضرة “اللغة كأداة للتحكم الشمولي: منظور علم اللغويات الاجتماعية”.
وقالت “GUST” إن هذا المؤتمر، الذي تستضيفه للمرة الأولى، يعكس الارتباط الطبيعي بين فكرة “الوحدة” أو “الكلية “‪Totality‬ والأفكار الأصغر ذات الصلة، كما يلقي الضوء أيضاً على الكيفية التي بدأت بها هذه الروابط الأساسية في القرن العشرين، وكيف تم تجاهلها كلياً، حتى في مجالات مثل علم الأحياء الذي فصل بين البيولوجيا الكلية والبيولوجيا الدقيقة، وبدءاً من هذا القرن، عمد العلماء إلى إعادة النظر في هذه الروابط ورسم أفق جديد، وهذا ما يهدف المؤتمر إلى إبرازه من خلال سلسلة من الحلقات الدراسية والنقاشية.
يذكر أن مؤتمر الفلسفة في “GUST” هو الثاني من نوعه في الجامعة، إذ عُقد مؤتمر مماثل في عام 2011. ويحذو هذا المؤتمر حذو المؤتمرات الرائدة الأخرى التي استضافتها الجامعة أخيراً، كمؤتمر الاتحاد الدولي لمعالجة المعلومات، الذي استضاف نحو 75 عالماً من جميع أنحاء العالم لتقديم نتائج أبحاثهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock