كتاب أكاديميا

منال البغدادي تكتب :علاقاتنا متنوعة

العلاقات الإجتماعية متنوعة
بعضها تربطنا معهم
علاقات سطحية
والآخر عميقة
والأخيرة تحكمها الظروف المحيطة فتبدأ
وتنتهي
بإنتهاء الظروف
وهذه العلاقات الثلاثة
يحكمها
قانون
كقانون
أي لعبة من الألعاب الرياضية لها وقت البداية والختام .
فمثلا
العلاقات السطحية
تتواصل معه بشكل عابر
لا تحن عليه
ولايحن عليك
ولاتفرض عليه
أي إلتزامات
ولا يكون مؤثر
في يومك
أو حياتك
فلا خوف منه
أو عليه.
والنوع الثاني
العلاقات التي يحكمها الظرف نفسه كظرف
الزمان
والمكان
كأصدقاء العمل ,
الدراسة,
السفر
فتكون العلاقة
حميمة
ومستمرة
طول الفترة التي تربطنا معهم الظروف
وبعد زوال هذا الرابط
أغلب هذه العلاقات تنتهي
وكأننا
لانعرفهم
ولاتستمر  في التواصل
إلا ماندر
وآخر نوع من العلاقات يعتبر
نبض القلب
وحنين المشاعر
وهنا
قد نلتقي بشخص
ونتركه
ونلتقي به
بعد سنوات
ولايتغير بمشاعره تجاهنا
ولكن
يكون مؤثرا
وتفاصيلنا
وتفاصيله
تدخل حديثنا اليومي
فلا حاجه للتواصل الجسدي اليومي ليكون ذلك
ممكن الخواطر
تلتقي
والمشاعر
أيضا تشعر
بما يشعر به
يتألم معك
ويفرح بك أيضا
فهذه العلاقات
يسودها
 الانسجام
ولا يمكن
التنازل عنها
أو إستبدالها
بغيرها
فهي
تفرض
نفسها على الواقع بأسره
فتختلف معه
كثيرا
وتهرب
منه وإليه
تراه
في كل تفاصيلك
يشاركك
الحب
والحزن
والفرح

هذا الشخص تغفر له كثيرا كغفران الأم لأبناؤها

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock