كتاب أكاديميا

مساعد العنزي يكتب: الغزو العراقي اكبر من ان يكون صدامي .. 

في ذكرى الغزو العراقي يحزننا جميعا دعوى السفير العراقي علاء الهاشمي الى تغيير مسمى الغزو العراقي الى الغزو الصدامي في المناهج الدراسية.

فنحن كشعب كويتي نُصالح ونقبل رسم سياسة جديدة من شأنها تعزيز العلاقات بين البلدين

لكن دعوى تغيير المسمى فتعتبر تزويرا للتاريخ ، فعلى السفير العراقي ان يعي بأن من قتل شهدائنا الابطال واعتدى على اسرانا ومن سرق وحرق لم يكن صدام حسين بعينه بل جيش من الجنسية العراقية.

علاوة على ذلك فإن خلافنا مع العراق لم يبتدأ مع صدام حسين بل سبقه بذلك عبدالكريم قاسم وحسن البكر ، ففي عهد حسن البكر حدثت حادثة الصامتة سنة 1973 والذي استشهد فيها الملازم سعود فهيد السهلي وزميله العريف زعل شايع الظفيري.

ثم ان الخلافات استمرت الى مابعد الغزو ففي سنة 2003 اعلنت الكويت عن اعتراض صواريخ من العراق وانطلقت في ذلك الوقت صافرات الانذار.

نهاية ، احتراما لدم شهدائنا وتقديرا لامهات اسرانا وحتى يبقى التاريخ كما هو من غير تزييف او تعديل فإننا نرفض كشعب كويتي تغيير مسمى الغزو العراقي ولا نعني بذلك عدم قبولنا للعفو والصفح ولكن التاريخ لا تمحيه الايام.

كتب : مساعد العنزي

@msaedalenezi2

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock