الجامعات الخاصة

كلية القانون الكويتية العالمية تقيم اللقاء التنويري للطلبة المستجدين

  • تعرفوا على الحقوق والواجبات وأجواء الدراسة والخدمات التي تقدمها مختلف الإدارات

أقامت كلية القانون الكويتية العالمية اللقاء التنويري السنوي لطلبتها المستجدين في الفصل الدراسي الأول من العام الجامعي 2019/ 2020 في مقرها بمنطقة الدوحة، بحضور عدد من القيادات الأكاديمية وموظفي الإدارة العليا وأعضاء هيئة التدريس والطلبة المستجدين، الذين تابعوا باهتمام الإرشادات التي تساعدهم على الانطلاق في هذه المرحلة الجديدة من حياتهم الدراسية وهم مدركون لحقوقهم وواجباتهم.. والمسؤوليات التي سيتحملونها لضمان النجاح والتفوق الدراسي.

بداية بارك العميد المساعد للشؤون الطلابية د. صالح العتيبي للطلبة قبولهم في كلية القانون الكويتية العالمية، وتمنى لهم أن يكونوا في مستوى المسؤولية في هذه المرحلة من حياتهم حيث ينتقلون من الاعتماد على الأهل إلى الاعتماد على النفس بكل ما تعني هذه الكلمة من معنى، مما يفرض على كل طالب التحلي بالجدية والالتزام باللوائح والنظم المعتمدة من قبل إدارة الكلية ومجلس الجامعات الخاصة، التي يمكنكم الاطلاع عليها من خلال كتاب دليل الطالب وطرح الأسئلة والاستفسارات على الجهات والإدارات المختصة، ومتابعة التعليمات والإرشادات التي تصدر تباعا خلال العام الدراسي ويتم تعميمها بمختلف وسائل الاتصال والتواصل، حتى تتلافوا أي إهمال أو تقصير قد يؤثر على التحصيل الدراسي للطالب، ونبه د. العتيبي إلى ضرورة دراسة الكتب المقررة لكل مادة وعدم الاعتماد على الملخصات، وكذلك ضرورة الالتزام بحضور المحاضرات وتجنب الغياب إلا لأسباب قاهرة لأن تكرار الغياب يؤديي لتوجيه الإنذارات والحرمان من الاختبار مما يؤثر على المعدل العام للطالب.

بدوره رحب عميد القبول والتسجيل د. صباح القدومي بالطلبة المستجدين، وطالبهم بأن يعتبروا الكلية بيتهم الثاني وهم ييدأون اليوم الأول من الحياة الجامعية بكل ما فيها من استقلالية وصقل للشخصية واعتماد على النفس والبدء في تحديد الخيارات المستقبلية لكل واحد منكم، وبعد تعريفهم على مهام كل من إدارة القبول وإدارة التسجيل ومكتب التوجيه والإرشاد، قال إن موظفيها مستعدون للتعاون معكم ضمن اللوائح والنظم المتبعة ومساعدتكم على توفير الأجواء التي تسهم في تفرغكم للتحصيىل الدراسي

من جهتها باركت عضو هيئة التدريس ومديرة المكتبة د. غدير أسيري للطلبة قبولهم في الكلية، وأكدت أن العملية التعليمية في الكلية لا تقتصر على حضور المحاضرات إنما يجب الاستعانة بالمراجع العلمية التي توفرها المكتبة بمختلف فروع القانون التي تساعدهم في إعداد البحوث  وتأسيس ثقافة قانونية، وأشارت د. أسيري إلى أن موظفي المكتبة على استعداد لتوجيه الطالب إلى أي مرجع يبحث عنه، كما بإمكان طالب البكالوريوس استعارة 5 كتب كل مرة، ويمكن لطالب الماجستير استعارة 10 كتب، ويمكن لأي طالب تصوير 50 ورقة مجانا في كل فصل دراسي. وأضافت أن المكتبة توفر إضافة للكتب والمراجع والمواقع الإلكترونية باللغتين العربية والإنجليزية الأجواء الهادئة للدراسة لمن لا تتوفر له مثل هذه الأجواء في منازلهم.

أما مدير نظم المعلومات المهندس إيهاب شقير، فقد قدم شرحا مفصلا عن الخدمات التي يقدمها فريق نظم المعلومات للطلبة بدءا من التسجيل الإلكتروني حتى مرحلة متابعة صفحة التخرج والمسيرة الدراسية لكل طالب وسوى ذلك من خدمات كالبريد الإلكتروني الخاص بكل طالب وتلقي التظلمات.

وكشفت أ. شيخة الفرج من إدارة التطوير الطلابي والمسابقات عن أهم المسؤوليات التي تتولاها هذه الإدارة كي تسهم في تطوير قدرات الطلبة وصقل مواهبهم وتأهيلهم للحياة المهنية الناجحة بعد التخرج من خلال تنظيم الدورات التدريبية والحلقات النقاشية والزيارات الميدانية والمشاركة في المسابقات المحلية والإقليمية والدولية باللغتين العربية والإنجليزية وسواها.

وأخيرا تحدث عضو رابطة الطلبة في الكلية الطالب خالد المليفي حيث رحب بالمستجدين، وتمنى لهم النجاح والتفوق الدراسي من خلال المثابرة والجدية، ودعاهم لمرافقة لجان التنظيم من زملائهم الطلبة في جولة على مرافق الكلية للتعرف عليها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock