الرئيسية / الجامعات الخاصة / كلية القانون الكويتية العالمية تخصص منحا دراسية للطلبة الصم

"حققت حلمهم" بالتعاون مع جمعية المنابر القرآنية

كلية القانون الكويتية العالمية تخصص منحا دراسية للطلبة الصم

 

 

 

 

 

خدمة المجتمع.. جزء أساسي من الرسالة والهدف والقيم التي تلتزم بها كلية القانون الكويتية العالمية، وقد أطلقت منذ تأسيسها وحتى اليوم مجموعة من المبادرات في هذا المجال تجاه العديد من الفئات، وذلك من منطلق الالتزام بالقيم الكويتية الأصيلة المستمدة من تعاليم الشريعة الإسلامية السمحاء والمبادئ العربية الراسخة، وتجلت أخر مبادرة في إعلان رئيس وعميد الكلية أ.د. محمد المقاطع عن تخصيص 4 منح دراسية للطلبة الصم كي يتابعوا دراستهم الجامعية في الكلية.
جاء ذلك خلال استقبال أ.د. المقاطع وفد جمعية المنابر القرآنية الذي ضم كلاً من رئيس مجلس إدارة الجمعية أحمد الباطني، وأمين السر د. عصام الفليج، وعضو لجنة المواهب مها الحمدان، الذين زاروا الكلية مؤخرا للتعبير عن تقديرهم لقرار فتح الباب أمام الطلبة الصم كي ينالوا التعليم القانوني المتميز في رحاب الكلية.
وقال أ.د. المقاطع خلال اللقاء: راعينا عند تصميم مبنى الكلية أن تتوفر فيه كافة التسهيلات لذوي الإعاقة، كي نساهم في توفير فرص التعليم الجامعي المتخصص لهم وفق أرقى المناهج المتبعة في الجامعات العريقة، وقد ضمت دفعات الخريجين من طلبة الكلية إعدادا من ذوي الإعاقة الذين أثبتوا تفوقهم الدراسي بعد أن وفرنا لهم كل السبل والمرافق التي تساعدهم على التفرغ للدراسة بالاعتماد على أنفسهم ودون أن يشعروا منذ لحظة دخولهم إلى الكلية حتى مغادرتهم بأي تمييز أو استثناء، مما أعطاهم الحافز للجد والاجتهاد والمثابرة والمنافسة ليثبتوا جدارتهم وكفاءتم.
وبخصوص الطلبة الصم – أضاف المقاطع- سيتم تخصيص أربع منح دراسية لهم مع الاستعانة بمترجم إشارة باللغتين العربية والإنجليزية، وإتاحة الفرصة لهم للتواصل الدائم العميد المساعد للشؤون الطلابية د. صالح العتيبي، وكذلك مع قسم التسجيل ومكتب التوجيه والإرشاد وسواهما للاستفسار عن أي شأن من شؤون الدراسة والأنشطة والامتحانات، حتى يكونوا على بينة من النظم واللوائح والتعليمات والإعلانات وكل ما يضمن انتظامهم في الدراسة لأن فلسفة الكلية تعتمد على الجدية في العمل والتعليم لتخريج طلبة متميزين ومتفوقين في مجالهم، حتى نضمن لهم مستقبلا وظيفيا لائقا في مختلف المهن القانونية، ونأمل أن يكون الطلاب الأربعة دافعا للمزيد من الطلبة الصم الراغبين بدراسة القانون بالالتحاق بالكلية من خلال ترسيخ التعاون مع جمعية المنابر القرآنية وسواها من الجمعيات واللجان التي تهتم بهذه الفئة من أبنائنا وبناتنا.
من جهته أعرب أ. أحمد الباطني عن شكره وتقديره لمساهمة كلية القانون الكويتية العالمية في إنجاح حملة “لنحقق حلمهم” التي أطلقتها الجمعية وذلك من خلال تخصيص 4 مقاعد جامعية كمنح دراسية لهم للحصول على ليسانس القانون، مما يفتح المجال أمامهم لمواصلة مسيرة حياتهم في استكمال دراساتهم العليا، وتأهيلهم لسوق العمل.
بدوره بارك د. الفليج حصول الكلية على شهادة الجودة في التعليم البريطانية تعبيرا عن مكانتها وتميزها ومستواها الأكاديمي الراقي، كما أثنى على مبادرة الكلية في تخصيص المنح الدراسية للطلبة الصم والتي لا شك ستكون مثالا للمؤسسات التعليمية خصوصا ومؤسسات المجتمع المدني عموما كي تخص هذه الفئة باهتمامها ورعايتها وتوفير فرص العلم والعمل أمامها.
ومن جهتها شكرت أ. مها الحمدان المسؤولين في كلية القانون الكويتية العالمية على احتضانهم للطلبة الصم وحرصهم على توفير الرعاية الكاملة، الأمر الذي يعد أول تجربة على طريق التنمية الأكاديمية المطورة لذوي الاحتياجات الخاصة من خلال منحهم فرص الدراسة الجامعية المتكافئة مع عموم الطلبة.

شرح صورة:
– أ.د. محمد المقاطع يتسلم درعا تذكارية
– لقطة تذكارية
– وفد الجمعية خلال جولة على مرافق الكلية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

العمر: رابطة الخليج تستغرب الغاء الإدارة الجامعية حفل احدى الأندية الطلابية بعد أخذ الموافقات

      استغرب رئيس رابطة طلبة جامعة الخليج للعلوم والتكنولوجيا علي العمر تصرف الادارة ...