كتاب أكاديميا

فهد عبدالله الشمري يكتب: شخصية حساسة وكورونا

شخصية مرهفة الاحساس .. تميل الى السلام والهدوء .. هم أٌناس طيبونويشعرون بمعاناة والالآم الآخرين مع تزايد أعداد المصابين وكثرة المشادات والتصريحات من هنا وهناكوالأخبار المزعجة عبر السوشل ميديا بلا شك تؤثر على أصحاب هذه الشخصية يعطي اهمية لكلام الآخرين.

ممكن شخص غير محترم يقول له كلمة بداية النهار يستمر يفكر فيها لغاية الليل الاغلب يكون عندهم مشاكل مثل القولون والقرحة والثعلبة او قلق وتوتر.

غالباً يواجهون صعوبة في بداية النوم او نهاية النوم من الأرق أصحاب الشخصية الحساسة يحبون ان ينسحبون من الأمور التي يوجد فيها ازعاج وصراخ وشتم وقلة آدب .. لكن الواقع ان العالم ازداد فيه التنافس وأصبحوا يتسلقون على بعض ولا يعطون مجال لأصحاب هذه الشخصية ياخذون فرصتهم بالحياة !!

نصيحتي لهم ان العالم مليئ بالضغوطات ومعاكم حق ان تهربوا من هذه الضغوطات لكن لاتنسحب من الحياة حاول ان تطور نفسك في إدارة الضغوطات .. وحاول انك تمثل دور القوي في المواقف الي تحتاج فيها القوة .. دور تمثله اذن هو دور تعيشة.

الكاتب : فهد عبدالله الشمري

أخصائي علاج نفسي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock