كتاب أكاديميا

علي البناي يكتب: الدكتور المعلم المتعلم

بالرغم من هنالك الكثير من الأشخاص الذين زوروا شهادة الدكتوراه ،  إلا ان ذلك ليس موضوع هذه المقالة ، فهنالك مشكلة  أكبر ، وهي تتعلق بذلك الدكتور الذي لا يعلم ما هي طرق التدريس ، ولا يعلم كيفية ايصال المعلومة بشكل مفهوم ومبسط ، فهنالك الكثير من الدكاترة الحاصلين على شهادة الدكتوراه من افضل الجامعات ، الا انهم لا يعلمون كيفية الشرح وايصال المعلومة ، وهنا تبدا المشكلة .

حيث انه لابد من الدكتور  أن يقوم بتوصيل المعلومة بشكل بسيط يفهمه الطالب ، وأن ينزل الى مستوى الطالب ، فهكذا يحقق المعلم هدفه  ، ويصل الطالب الى غايته ، ويجني التعليم ثماره .

وأما ما يقوم به البعض من تفاخر وغرور  اثناء التدريس و استخدام مصطلحات صعبة ليبين للطالب مدى عبقريته ، فهذا مرفوض تماما . 

 فما الفائده من العلم الذي لديه اذا  لم يعرف كيفية إيصال هذا العلم للطلبة والنزول الى مستوى عقولهم وتبسيط المعلومات على قدر المستطاع  واستخدام المصطلحات السهلة . 

 فالطالب اليوم لا يحتاج ان يعلم من اين حصل الدكتور  على شهادته او ما هو مدى عبقريته بل يحتاج المعلومة بشكل مفهوم وبسيط .

لذالك رسالتي لك ايها الدكتور المعلم المتعلم  :- 

١- مهما بلغت من العلم وجب عليك التواضع ، فيقال ان أشد العلماء تواضعا أكثرهم علما .

٢- لا تفتخر كثيرا بعلمك ، فقد قال رسول الله ان ( من قال انا عالم فهو جاهل ).

الاسم : علي البناي 

طالب في كلية القانون الكويتية العالمية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock