وزارة التربية

طلبة «الثاني عشر» استأنفوا امتحاناتهم

الفيزياء تعجيزية.. والجغرافيا «سهالات»

دشّن طلبة الصف الثاني عشر اول أمس الاسبوع الثاني من الامتحانات النهائية، بعد انتهاء العطلة الاسبوعية، حيث أدى طلبة القسم العلمي امتحان مادة الفيزياء، و«الأدبي» امتحان «الجغرافيا». وجرياً على عادته السنوية، وصف طلاب وطالبات القسم العلمي امتحان مادة الفيزياء بالتعجيزي والصعب، في حين اعرب طلبة القسم الأدبي عن ارتياحهم لسهولة الجغرافيا. من جانبه، أكد رئيس لجنة ثانوية الراعي بن نمير للبنين وليد البخيت استقرار لجان الامتحانات، موضحاً أن 45 طالباً يخوضون الامتحانات من القسم الادبي و60 من «العلمي»، ومن ثانوية الفجر الجديد 160 طالباً. وأضاف البخيت: «لجان الامتحان مكوّنة من المسرح وصالة التربية البدنية والفصول، وعدد الملاحظين ورؤساء اللجان كافٍ، وجرى ضبط 18 حالة غش من القسم العلمي وحالة واحدة من «الأدبي» خلال جميع الامتحانات، وجرى عمل الإجراءات اللازمة وفق لوائح الغش التي أعلنت عنها التربية».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock