التطبيقيقسم السلايدشو

“المُلتقى العلمي الدُولي الأوَّل للتميز” بين أيَادي كُويتية

خاص | أكاديميا

إِنطلاِقاً من الدور الإِستراتيجي الرائد الذي تَلعبُه الرٍيِاضة في حَياتنا الصحيةو البَدنية، و مِن باب الحِرص على خَلق مُجتمع صِحي رِياضي، وَ إيماناً بالدَور الذَي تَتبوأه الرياضَة في تَحقيق التَنمِية الإِقتِصادية، الإِجتماعِيّة و السِياسِيّة ، وَخِدمة كَافة فِئات المُجتمع مِن كِلا الجِنسين، سَيُقام ” المُلتقى العِلمي الدُولي الأوَّل للتَميُز ” تحتَ رعَاية مَعالي وَزير الإِعِلام وَ وَزير الدَولة لشُؤون الشَباب أ.محمد ناصر الجبري، وَذلكَ بالتَّعاوُن مَع الصٌندوق العالمي للتَنمِية وَ التّخطيط.

وَعن أَهَميّة المُلتقى حَدثّنا أ.د.عَبدالله عيد الغصّاب عَن أهَم أَهدافِه قائلاً: إيماناً مِن أَهميّة تَبادُل الأَفكار وَالمَعارِف وَالخِبرات والآراء فِي المَجال الرِياضِي بَين المُهتمين وِالمُنتَمين للمَجال الرّياضِي وَالخُبراء وَالهيئات الرِياضية المُتخصِصَة وَالوَزارات المَعنيّة سَوف يتِم الإِستِفَادة مِن تِجارُب الدُول المُتَقدِمَة فِي المَجالات الرِياضيّة مِن خِلال عَرض الأفكار وَالمَشاريع التّي تَضمن التَنمية المُستَدامة فِي الرّياضة العَربية وَذلكَ للإٍستفَادة مِن الخِبرات العِلميّة وًالفَنيّة مِن خِلال النّدوًات وَالدَورات المُقدمَة فِي المُلتقى للإِسِهام فِي تَطوير وَإثِراء المَجالات المُرتَبِطَة بِمَحاور المُلتقى نَحو الإِرتِقاء بالرّياضَة العَرَبيّة.

وَأَضَاف: تَعظيماً لقيمَة المُشارَكَة المُجتَمَعيّة مابَين المُنَظمات الدُوَلية وَمُؤَسَسات المُجتَمَع المَدني مِن الهَيئات وَالشَرِكات وَأصحاب القَرار مَن خَلال إتاحَة الفُرصَة للمُشاركين فِي المُلتقى لتَقديم أفَكار وَمَشاريع تَنمَويّة لِدَعم وَتَطوير الرّياضة العَربية مِن قِبل المُبدعين.

وَلَفت أنّ المُلتقى يُقدّم جَائزة قَدرُها 12 ألف دُولار أَمريكي لأَفضل ثَلاثة مَشاريع مُقدَمَة بالتناصف وَهَذا مِن باب التّشجيع وَالإهتِمام بتَسليط الضُوء على أفكار المُبدعين والمُهتَمين في المَجال الرّياضي.

وَشَكر الغصّاب الدَاعِمين للمُلتقى أولاً و للأَكاديميّين ثانياً وَهُم: الهَيئة العَامة للتَعليم التَطبيقي والتَدريب، جَامِعَة السّلطان قابوس، جامِعَة الكُويت، جَامِعَة سكوب اليّابانية، الأَكاديميّة البرِيطانيّة التابِعَة للمَجلِس العِلمِي البريطاني.

وَمِن ثُمّ المؤسًسات الأًهلية وًالحُكوميّة المُرتَبِطَة فِي المَجال الرياّضي.

بالإِضَافة إلى الجِهات الحُكوميّة وَمِن بَينها : وًزارة الإعِلام وَوِزارة الدّولة لشُؤون الشّباب، الهَيئة العامة للشَباب، الهيئة العامة للرياضة.

وَكذلك المُؤسسات الرياضيّة الأهليّة: الإتِحاد الكُوَيتي لِكٌرِة القِدم ،الإتِحاد الكُويتي للرياضَة للجميع، الإتحاد الدُولي لِعلوم الريِاضَة ،الإتحاد الدُولي لكُرة العين.

والجمعيات: جَمعية المُعلمين الكُويتية.

وَختمَ الغصّاب حَديثُه تُعَد تِلك الجِهات الدَاعِمة عامل تأكيدي على أهمّية هَذا المُلتقى وَإيمانه بالجهة المُنظمَة وَإدارتِها لمِثل تِلك الأحَداث الرياضيّة العِلميّة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock