قسم السلايدشو

المبارك للشباب: أطلِقوا طاقاتكم

برعاية وحضور رئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ جابر المبارك أقام المشروع الوطني للشباب (الكويت تفخر) التابع للديوان الأميري أول من أمس لقاء لأصحاب المبادرات والأفكار الشبابية، عُقد في مركز الشيخ جابر الأحمد الثقافي.

وحثّ سمو رئيس الوزراء الشباب في مداخلة خلال اللقاء على استثمار مرحلتهم العمرية في إطلاق طاقاتهم وحماستهم للوصول إلى أهدافهم المأمولة، مؤكداً أن بلوغ مرحلة الشباب ليس غاية بحد ذاته، بل وسيلة للعبور إلى الغايات التي ينشدونها.

وأكد سموه استعداده للاستماع إلى أفكار الشباب واحتياجاتهم والعقبات والعراقيل التي تواجههم، معربا عن تمنياته لهم بالتوفيق والنجاح.

مبادرات شبابية

وشهد اللقاء نقاشا مستفيضا، بمشاركة وزراء وجهات معنية، حيث تحدث أصحاب المبادرات والأفكار عن مشاريعهم بشتى التخصّصات، بما يحقق أهداف رؤية «كويت جديدة» بأعلى جودة وأقل التكاليف وتحسين جودة الخدمات في البلاد، وتناولوا بالبحث أهم مقوّمات تلك الرؤية.

وعرضت د.منار الجزاف مبادرة «تغذية الطلبة» لتطوير النظام الغذائي في المدارس، موضحة أن نسبة السمنة لدى أطفال الكويت، تبلغ %23، وهي عالية، مقارنة باليابان (%3) وألمانيا (%8)، وأميركا (%17).

وعلّق وزير التربية وزير التعليم العالي د.حامد العازمي على المبادرة بانه جرى تشكيل لجنة بين «التربية» وشركة المطاحن لتوفير غذاء صحي.

من جهته، أكد وزير الصحة الشيخ د.باسل الصباح تطوير النظام الغذائي في المدارس، مشيرا الى اقتراح من مجلس وزراء الصحة الخليجيين بإضافة ساعة كاملة للرياضة للقضاء على المشاكل الصحية.

بدوره، عرض المبادر عبد الرحمن الدعيج فكرة لإدارة المخاطر في المشاريع الصغيرة والمتوسطة عبر خلق قاعدة بيانات لأصحاب هذه المشاريع، وربطها مع ما يسمى مديونيات المبادر الشخصية، ما يفسح مجالا لخلق قراءات لحجم المخاطر، كما يتم ربطها بالبنك المركزي ووزارة التجارة والصندوق الوطني لرعاية وتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة، الأمر الذي يزيد الفرص الوظيفية في البلاد وترشيد الأموال، وتشجيع الاستثمارات.

وأشاد وزير التجارة والصناعة خالد الروضان بأهمية الفكرة، مشيرا الى إقرار قانون تبادل المعلومات الائتمانية ليساعد وزارة التجارة في إدارة المخاطر ويعزز النمو الاقتصادي.

كما عرض المبادر حمد خلف فكرة لخصخصة إدارة المرافق والمراكز الطبية لحل مشكلة الازدحام والضغط على المستشفيات ومراكز الرعاية الأولية وخفض السلبيات المتعلّقة بالعلاج في الخارج، الذي يكلف الدول ميزانيات ضخمة.

ورد وزير الصحة الشيخ د.باسل الصباح بأن هذه المبادرة تتماشى مع توجّه الحكومة في رؤيتها بشأن تعزيز الرعاية الصحية.

المصدر:

(كونا)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock