التطبيقي

“العالي للطاقة بالتطبيقي” دشَّن أولى اجتماعات مجلس إدارته مع جهات سوق العمل

وضع تصور مشترك لانطلاق ورش عمل تسهم في تطوير واستحداث البرامج

دشّن المعهد العالي للطاقة التابع للهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب صباح الأحد الموافق 7 أكتوبر الجاري أولى اجتماعات مجلس إدارة المعهد تفعيلا للقرار 17/92 والخاص بتنظيم العمل في قطاع ومعاهد التدريب، في انطلاقة لوضع خطة طريق لتطوير المعهد وبادرة لتحقيق الاستراتيجية التي بنيت على أساسها الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب وقطاع المعاهد التدريبية.

تم تشكيل مجلس الإدارة بالاشتراك مع جهات سوق العمل التي مثلها كل من وزارة الكهرباء والماء وشركة إيكويت للبتروكيماويات وشركة شمال الزور الأولى .

قال مدير المعهد العالي للطاقة م. أسامة الدعيج أن الاجتماع الأول للمجلس بمشاركة القطاعين الحكومي والخاص والقطاع النفطي شهد الموافقة على أهداف المعهد خلال المرحلة المقبلة وتم التوصل الى وضع تصور مشترك لانطلاق ورش عمل بالتعاون بين المعهد وجهات سوق العمل المختلفة لتطوير البرامج القائمة أو استحداث اللازم منها والمساهمة الفعلية في تطوير مخرجات المعهد والمشاركة في تأهيلها تماشياً مع رؤية حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى – حفظه الله ورعاه – بتوفير الاحتياجات الفعلية لسوق العمل من العمالة الوطنية الماهرة والمدربة.

من جانبها أشارت مدير إدارة التطوير والتدريب في وزارة الكهرباء والماء م. عواطف الشاهين الى أن التعاون والتنسيق بين كافة قطاعات الدولة يهدف الى توفير التدريب المناسب لطلبة المعهد والارتقاء بمستوى المخرجات وتوفير الفرص المناسبة لها في سوق العمل.

كما أكد مساعد المدير العام للشؤون الفنية في شركة شمال الزور م. فهد غنيم الزعبي ان الشركة تهدف الى استقبال طلبة المعهد بالبرامج الميدانية واستقطاب خريجيه للعمل بالشركة.

من جانب آخر تطلع مدير إدارة الموارد البشرية في شركة ايكويت للبتروكيماويات م. محمد الشرهان الى توفير الدعم الكامل للمعهد العالي للطاقة، متمنياً التوفيق والسداد للجميع.

حضر الاجتماع من جانب جهات سوق العمل، مدير إدارة التطوير والتدريب في وزارة الكهرباء والماء المهندسة عواطف الشاهين، ومدير إدارة الموارد البشرية بشركة ايكويت المهندس محمد الشرهان، والمدير العام للشؤون الفنية شركة شمال الزور الأولى المهندس فهد الزعبي، ومن المعهد العالي للطاقة مدير المعهد المهندس أسامة الدعيج ورؤساء الأقسام العلمية والمكاتب النوعيه و رؤساء الأقسام في الهيئة الإدارية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock