أخبار منوعةقسم السلايدشو

السياحة والسفر.. كيف سيتغيران بعد «كورونا»؟

الحياة في عام 2020 تختلف عما قبلها، وما بعدها سيتغير أيضا في العديد من جوانب الحياة، وأهمها السفر، وفق تقرير جديد لصحيفة وول ستريت جورنال.
قواعد السفر والسياحة حول العالم ستتغير، بعد أن فرض فيروس كورونا المستجد القاتل علينا أشياء جديدة لم نعتد عليها من قبل.
ويتوقع خبراء أن ينخفض الإقبال على السياحة في المدن الأوروبية الكبيرة لقضاء العطلات، ويزداد بالنسبة لمدن ووجهات أخرى أقل ازدحاما.
طريقة العبور في المطارات قد تتغيّر أيضا، وقد يتم الاعتماد على تقنيات جديدة لقراءة بيانات المسافرين من خلال الوجه، من أجل العبور دون عوائق حتى الوصول إلى الوجهات النهائية.
من المتوقع أيضا أن يتم تخصيص أماكن في الطائرات تتمتع بدرجات أعلى من التهوية والنظافة والتعقيم المستمر، وهذه الخدمة لن تكون مجانية.
يتوقع خبراء أن يزداد إقبال السائحين على وجهات جديدة لم تكن تتمتع بإقبال كبير من قبل، مثل المعالم الثقافية التي تخص الأقليات.
وستعتمد الفنادق بشكل أكبر على الذكاء الاصطناعي لاستقبال النزلاء وخدمتهم، وستكون الردهات مفتوحة بما يسمح بالدخول والخروج بسلاسة، وستقوم الروبوتات ببعض الخدمات مثل تنظيف الممرات.
كما سيزداد الاهتمام بالتهوية في الفنادق والطائرات، من أجل تقليل فرص انتقال الفيروس عبر الهواء.
الجدير بالذكر أن الفيروس أدى إلى إصابة نحو 29 مليون شخص، وقتل حوالي 900 ألف شخص حول العالم، منذ ظهوره أول مرة بالصين في ديسمبر الماضي.

المصدر:
القبس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock