أخبار منوعةقسم السلايدشو

السفيرة الأميركية: ندعم تعليم الأطفال ذوي الإعاقة

 

أعربت سفيرة الولايات المتحدة الأميركية لدى الكويت ألينا رومانوسكي، عن دعمها لرسالة الجمعية الكويتية لرعاية المعوقين في توفير الرعاية والتعليم والدعم المبتكر والمستمر للأطفال ذوي الإعاقة وبالتالي تغيير حياتهم والمساعدة على دمجهم في المجتمع.

جاء ذلك خلال زيارة لها الجمعية الكويتية لرعاية المعوقين، حيث شاركت في العديد من الأنشطة مع طلابها وموظفيها.

كما حضرت السفيرة رومانوسكي دورة تدريبية في مجال التطوير المهني نُظمت بالتعاون مع “مركز ذا بورو لإعادة التأهيل” وتهدف إلى تبادل الخبرات وتعلم تقنيات علاجية جديدة وزيادة الإنتاجية.

كما شاركت السفيرة في جلسة فنية لتعزيز وتشجيع دمج جميع الأشخاص ذوي الإعاقة بغض النظر عن مهاراتهم وقدراتهم، وزارت قسم إعادة التأهيل وشاهدت بعض العلاجات اليدوية، وتقدم الحركة للأطفال ذوي الإعاقة.

علاقات قوية

 

 

ومن جهتها، قالت نائبة رئيس مجلس إدارة الجمعية الكويتية لرعاية المعوقين سبيكة الجاسر، إن زيارة سفيرة الولايات المتحدة الأميركية جاءت نتيجة لالتزام الجمعية ببناء علاقات قوية مع الشركاء في المجتمع والمنظمات المحلية والأجنبية المختلفة من أجل تبادل الخبرات وخدمة الأطفال ذوي الإعاقة بأفضل طريقة ممكنة.

وأضافت الجاسر أن الجمعية تنفذ مشروعاً فنياً مصمماً خصوصاً للأطفال ذوي الإعاقة، وتديره فنانة تعمل اخصائية العلاج بالعمل، حيث توجه المشاركين من خلال جلسات فنية وإدخال تعديلات للأنشطة أو البيئة مراعاة للاحتياجات المختلفة للأطفال ذوي الإعاقة.

وذكرت أن الجمعية تقدم حالياً استشارات مجانية للعلاج الطبيعي والعلاج بالعمل وعلاج النطق واللغة لأطفال ذوي الإعاقة من جميع الجنسيات بالإضافة إلى تقديم نصائح تمريضية لمقدمي الرعاية للأشخاص ذوي الإعاقة بهدف مساعدتهم على تحسين الحركة والتنظيم الذاتي والمعالجة الحسية، وغيرها.

تمكين الأفراد

وبدوره، قال الرئيس التنفيذي لشركة رينغ سايد للتجارة العامة، الرئيس التنفيذي لمركز ذا بورو لإعادة التأهيل جاسم المضف إن هدفنا الأول في الكويت هو تمكين الأفراد من الاستمتاع بأسلوب حياة صحي وسليم.

وأضاف أن “رؤيتنا تدعم التعاون والمشاركة في الخدمات الاجتماعية المتنوعة من حيث التعليم والتدريب المستمر لرفع مستوى الصحة في الكويت”، مردفا أن “تعاوننا مع الجمعية الكويتية لرعاية المعوقين يعكس هذه الرؤية ويدعمها، وذلك من خلال قيام اخصائيي العلاج الطبيعي لدينا بقيادة الدورة التدريبية ومشاركة الخبرة المختصة في مجال التأهيل”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock