جامعة الكويت

الحنيان لمواكبة التخصصات الدراسية مع «رؤية 2035»

اكد نائب مدير جامعة الكويت لمركز العلوم الطبية د.عادل الحنيان، ان احتياجات سوق العمل المحلي والعالمي في تطور مستمر، مشيرا إلى ان هذا التغير المتسارع يضع المسؤولية على عاتق مؤسسات التعليم العالي لمواكبة هذه التغيرات ومواءمة مخرجاتها وفقا للاحتياج الفعلي للدولة.

وبين الحنيان في تصريح صحافي، ان القطاعات المختلفة المعنية بالتعليم العالي والتخطيط والتوظيف درست هذه التغيرات عبر لجان مختلفة وفق ما اعلنه مسؤولون في اوقات سابقة، مؤكدا ان الوقت قد حان لتغيير فعلي وجذري في التخصصات الدراسية المفتوحة امام الطلبة بمختلف مؤسسات التعليم العالي لتكون برامج وتخصصات متناغمة مع خطط التنمية الطموحة وتصب في اتجاه تحقيق رؤية الكويت ٢٠٣٥.

وذكر ان التصورات المبدئية والدراسات تشير الى عدد من التخصصات المطلوبة فعليا لتهيئة كوادر وطنية من شباب البلاد وفقا لمشاريع خطة التنمية، ابرزها الاحتياج الفعلي لمختلف التخصصات الطبية والتخصصات الطبية المساعدة والفنيين نظرا للمشاريع الصحية الجديدة المنجزة او تلك التي لا زالت قيد الانجاز، اضافة الى عدد من التخصصات الحديثة في السوق العالمي والمحلي، منها تخصصات تقنية ومالية والأمن السيبراني والذكاء الصناعي والطاقة المتجددة والمدن الذكية والحوكمة الالكترونية وغيرها.

واشار الى ان بعض الخبراء التربويين اعلنوا مؤخرا عن توقعات بارتفاع عدد خريجي الثانوية خلال الاعوام المقبلة الى اكثر من ٤٠ الف طالب وطالبة، مبينا ان هذا العدد يعتبر قوة بشرية يجب استثمارها بالشكل الصحيح لتكون عنصرا مهما في الارتقاء بالمشاريع التنموية من خلال توزيعهم الصحيح في مؤسسات التعليم العالي المختلفة في جامعة الكويت والجامعات الحكومية مستقبلاً والبعثات الخارجية والداخلية والجامعات الخاصة.

واشار الحنيان الى ان الفرصة مؤاتية امام كافة مؤسسات التعليم العالي لفتح الباب لهذه التخصصات المطلوبة تباعا، بدءاً من ايفاد الطلبة في بعثات خارجية متخصصة لافتاً الى ان خطط الابتعاث كما تعلنها وزارة التعليم العالي تواكب هذا التغيير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock