التطبيقيقسم السلايدشو

أزمة قبول مُرتقبة في «التطبيقي»

أكاديميا | التطبيقي – خاص

فيما لاتزال أزمة خفض ميزانية الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب بنسبة 20 ٪ تلقي بظلالها على طلبة وأساتذة كليات ومعاهد الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب، في محاولة من قياديي الهيئة لايجاد حلول لـ 7 آلاف طالب وطالبة مسجل ضمن الفصل الصيفي ومتوقع تخرجهم بالصيفي.
وكشفت مصادر أكاديمية أنَّ إدارة «التطبيقي» تسعى جاهدة لوضع عدداً من الحلول لمشكلة الفصل الصيفي التي تهدد تخريج العديد من الطلبة الذين أصبحوا أيضاً على وشك فصلهم من الدراسة بسبب تأخر الدراسة نتيجة غلق الشعب الدراسية، في تكبل يد إدارة التطبيقي في اتخاذ القرار المناسب، بالإضافة إلى عدم السماح لها للتنقل بين بنود الميزانية ولإتاحة الفرصة بتنفيذ خطتها الدراسية للفصل الدراسي الصيفي والتي كانت من المرجح قبول أكثر من 7 آلاف طالب وطالبة.
وأشارت المصادر إلى أنَّ ميزانية الفصل الصيفي قد بلغت 4 ملايين و400 ألف دينار، بعد تخفيضها إلى النصف، موزعة إلى مليون 600 ألف لكلية التربية الأساسية، ومليون 500 ألف لكليتي الدراسات التجارية والتكنولوجية، و43 ألف دينار لكلية التمريض، و198 ألف دينار لكلية العلوم الصحية.
وفي السياق نفسه أشارت المصادر إلى بدء دوام الوظائف القيادية والإشرافية في كليات ومعاهد التطبيقي صباح غد الأحد وذلك استعداداً لعودة الأساتذة للدوام للفصل الصيفي الأسبوع، لبحث تداعيات إغلاق العديد من الشعب الدراسية بسبب تقليص ميزانية الصيفي.
وتوقعت المصادر حدوث أزمة قبول مرتقبة مع فتح باب التسجيل أمام خريجي الثانوية العامة وفي ذلك حالة عدم وجود حلول جذرية لفتح الشعب أمام الطلبة المتوقع تخريجهم بالفصل الصيفي، وهو ما سيؤدي إلى تأخرهم، وحدوث أزمة قبول مرتقبة نتيجة للكثافة الطلابية بالكليات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock