الرئيسية / غير مصنف / لاجئ عراقي ضرير من بغداد إلى جامعة كامبريدج

لاجئ عراقي ضرير من بغداد إلى جامعة كامبريدج

 

ألان حين يتجول في كليته بكامبريدج حاليا يشعر بثقة كبيرة.

ويقول: "لدى الآن الكثير من اللكنات، فإذا ناداني شخص من العراق، أجيبه باللغة العربية، قائلا ‘السلام عليكم‘. وفي كامبريدج، أتحدث مثل النبلاء".

لا يتعد عمر ألان 22 عاما، لكنه تمكن من تخطي عقبات لا يواجهها الكثيرون في حياتهم.

إذن، كيف تمكن طفل ولد أعمى في بلد أنهكتها الحرب أن يصبح طالبا متفوقا في إحدى أعرق الجامعات في العالم؟

لم يكن ألان الشخص الذي يتأثر بما يسمعه من كلام من حوله. ويقول: "لقد عشت حياتي وأنا لا أفكر في أنني ضعيف البصر".

ويضيف: "أحببت ركوب دراجتي …وعندما كنا نذهب إلى الملاهي، كنت دائما أرغب في قيادة سيارات التصادم".

ومثل كثير من الأطفال، لم يكن ألان ملاكا في المدرسة.

ويوضح قائلا: "كنت ضمن الأقل تحصيلا في كل شيء، واعتدت على التغيب من المدرسة. وكنت ألقي البيض على الحافلات، وهي تصرفات يفعلها المراهقون".

لكن في النهاية، أدرك ألان أنه يمكنه تحقيق الأفضل.

ويقول: "بعد مرحلة الثانوية، دبت داخلي طاقة جديدة، وأدركت أن التلاميذ المتفوقين لم يكونوا أذكى مني".

وفي عام 2012، تقدم ألان للالتحاق بكلية القانون في جامعة كامبريدج.

وأصبح واحدا من بين سبعة أشخاص من ضعفاء البصر يجرى قبولهم في ذلك العام، وأول شخص في عائلته يلتحق بالجامعة.

ويقول: "خلال حياتي كلها كنت أسمع: لا تستطيع، ولا ينبغي عليك ولن تكون مضطرا. الصورة النمطية للمعاق قاتمة وتدفع للعجز، وأكبر تحد في حياتي كان التغلب على هذا".

وقضى ألان ثلاثة أعوام في كلية فيتزويليام، ويقول إنها كانت مرحلة تحول كبير.

ويضيف: "قابلت أفضل الناس من جميع أنحاء العالم. لكن كانت هناك تعليقات سلبية كثيرة موجهة ضدي".

لكن، كيف كانت ستبدو حياته إذا بقي في العراق؟

يقول ألان: "لم أكن لأحصل على درجة القانون من كامبريدج، ولن يعرفني أحد".

ويضيف: "تعرض (أفراد من) عائلتي هناك لأحداث صادمة ومروعة،

وبعد التخرج في الجامعة هذا الصيف، بدأ ألان منحة دراسية في كلية القانون.

ويقول: "إذا حصلت على الدرجة الأولى في القانون من جامعة كامبرديدج، فسيكون ذلك مفيدا طوال حياتك. لكن، إذا كنت أعمى ومهاجرا مسلما تعيش في لندن حاليا، فيتعين عليك إنجاز الكثير من الأشياء. الرحلة قد بدأت للتو".

المصدر:
Bbc

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

السلمان : إدراج «دكتوراه التاريخ» في كلية الدراسات العليا

أعلن العميد المساعد للشؤون الطلابية في كلية الدراسات العليا بجامعة الكويت د. عايد السلمان اعتماد ...