الرئيسية / غير مصنف / النجادة : لا أزمة قبول للطلبة الكويتيين بـ «التطبيقي» في الفصل الثاني

النجادة : لا أزمة قبول للطلبة الكويتيين بـ «التطبيقي» في الفصل الثاني



«مستمرون في تسلم نتائج اختبارات القدرات والمقابلات الشخصية»
أعلنت د. رباح النجادة، قبول جميع الطلبة الكويتيين المستوفين لشروط القبول، لافتة إلى أنه «لا خوف عليهم، ولا توجد أزمة للقبول بالنسبة لهم».

كشفت عميدة القبول والتسجيل في الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب د. رباح النجادة، عن قبول جميع الطلبة الكويتيين المستوفين لشروط القبول في الفصل الدراسي الثاني، مشيرة إلى أنه «لا خوف عليهم، ولا توجد أزمة في قبولهم، إذا استوفوا جميع الشروط، بما تقتضيه نسب القبول، واجتياز اختبارات القدرات أو المقابلات».
وقالت النجادة لـ«الجريدة» إن «العمادة ما زالت تتسلم نتائج اختبارات القدرات والمقابلات الشخصية في مختلف تخصصات كليات التربية الأساسية والتمريض والعلوم الصحية، لمن تقدموا للالتحاق بالكليات والمعاهد والدورات التدريبية للفصل الدراسي الثاني».
وأشارت إلى أن المتقدمين الذين تجاوز عددهم 6700 طالب وطالبة للالتحاق بـ»التطبيقي» ليسوا جميعا مستوفين للشروط، فمنهم موظفون بوزارات الدولة الذين لا يحق قبولهم، وبعضهم مقيد قبوله بجامعة الكويت، إضافة إلى أعداد كبيرة من فئة غير الكويتيين المتقدمين للهيئة.
وأفادت النجادة بأن العمادة تقوم بعملية تدقيق وفرز طلبات القبول بناء على الشروط واللوائح الخاصة بآلية القبول، والاطلاع على نتائج اختبارات القدرات والمقابلات، ومقارنتها بتخصصات المتقدمين وإمكانية قبولهم، ومن ثم عرض النتائج على اللجنة العليا للقبول في الاجتماع القادم.
في سياق آخر، لفتت النجادة إلى أن العمادة انتهت من عمليات التسجيل المبكر للطلبة المستمرين في المقررات الدراسية للفصل الدراسي الثاني، مؤكدة أن «من سجلوا مبكرا أفضل ممن لم يسجلوا».
وبينت أن العمادة، بالتعاون مع الكليات، تستعد لطرح شُعب دراسية في التسجيل المتأخر، إذا ما تم تقديم حالات طلابية مستحقة للمتوقع تخرجهم، أو مقررات تخصصية للمستمرين، مشيرة إلى أن جداول مستجدي الفصل الثاني ثابتة وموضوعة من عمادة القبول بناء على الجداول الدراسية الجديدة المقدمة من الأقسام العلمية.
وحول تذمر الطلبة بسبب الشُعب الدراسية المغلقة، أوضحت النجادة أن «هذه المشكلة أزلية، وجميع الجامعات في العالم تعانيها، لكن العمادة تعمل جاهدة، بالتنسيق مع الأقسام العلمية، على طرح أكبر عدد ممكن من الشُعب الدراسية، في ظل توافر الأساتذة والميزانية»، علما أن العمادة لن تتجاوز أي لوائح أو قوانين خاصة بالقبول.
المصدر: الجريدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

النهاية السعيدة ليست بالزواج والأمير لن ينقذ “سنووايت”.. 5 أسباب لتتوقف عن سرد القصص الخيالية لأطفالك

إنَّها قصصُ ما قبل النوم التي كنا نحكيها لقرونٍ عديدة، ومصدر الإلهام وراء أفلام السينما ...